قديم 2015-05-25, 20:36   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.82 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


المنتدى : قسم الفقه واصوله
Impp خطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراح


تحريم الغناء والتصوير في ليلة الزواج ـ أذكار وأحكام حول وطء الزوج لزوجته


الأرض وله الحمد في الآخرة والأولى وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الأسماء الحسنى والصفات العليا وأشهد أن محمداً عبده ورسوله المصطفى وخليله المجتبى صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن بهداهم اهتدى وسلم تسليماً كثيرا
أما بعد

فيا أيها الناس اتقوا الله تعالى واشكروه على نعمه فإن النعم تزيد بالشكر وتزول بالكفر وإن من ما أنعم الله به على عباده أن أحل لهم أحل لهم الزواج بل أصبغ عليهم بذلك النعمة فجعله من العبادات التي يؤجر الإنسان عليها قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم خطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراحيا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء) هذا الزواج الذي إذا فعله الإنسان نال ما يناله من شهوة مباحة ونال بذلك أجراً واقتداء بالرسل عليهم الصلاة والسلام كما قال الله تعالىخطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراحوَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلاً مِنْ قَبْلِكَ وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجاً وَذُرِّيَّةً) ولا يخفى على كثير من الناس ما يحصل من المصالح الدينية والدنيوية الفردية والاجتماعية بهذا الزواج المحبوب إلى الله عز وجل والمحبوب إلى الإنسان بمقتضى فطرته يقول الله عز وجل: (وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ ) إي زوجهن زوجوا الإيامى منكم وزوجوا الصالحين من عبادكم وإمائكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله والله واسع عليم أيها الأخوة إن علينا أن نقوم لله تعالى بشكر هذه النعمة الجليلة وأن لا نتخذ منها وسيلة إلى الوقوع فيما حرم الله فإن الوقوع فيما حرم الله ضد الشكر المطلوب منا وإنني في هذه الخطبة أنبه على أمور يتخذها بعض الناس ليلة الزفاف وهي مخالفة للشريعة الإسلامية التي أنتم عليها ولله الحمد وهي كذلك منافية للشكر الذي أنتم أحق الناس به فمن ذلك أن بعض الناس ليلة الزفاف يجمع المغنيات بأجور كثيرة ليغنين والغناء ليلة الزفاف ليس بمنكر وإنما المنكر الغناء الهابط المثير للشهوة الموجب للفتنة المأخوذ من ألحان المغنين الذين لا يبالون بما يقولون ثم ظهور أصوات النساء عالية في مكبر الصوت فيسمع الرجال أصواتهن ونغماتهن فتحصل بذلك الفتنة لا سيما في هذه المناسبة أعني مناسبة الزواج فإن النفوس قد تشرأب إلى الشهوة وربما حصل بذلك إي بكون الغناء يخرج من مكبر الصوت ربما حصل بذلك إزعاج للجيران لا سيما إذا أستمر إلى ساعة متأخرة من الليل وعلاج هذا المنكر أن يقتصر النساء على الضرب بالدف وهو المغطى بالجلد من جانب واحد وعلى الأغاني التي تعبر عن الفرح والسرور دون استعمال مكبر الصوت اللهم إلا أن يكون النساء تحت سقف ولا يخرج صوتهن إلى الخارج فإن الغناء في العرس والضرب عليه بالدف من ما جاءت به السنة ففي صحيح البخاري عن الربيع بنت معوذ أن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم دخل عليها حين تزوجت فجعلت جويرات يضربن بالدف إذا قالت إحداهن خطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراح وفينا رسول يعلم ما في غد فقال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم خطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراحلا تقولي هكذا وقولي بالذي كنت تقولين) وكن يندبن من قتل من آبائهن في بدر وإنما قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلمخطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراحلا تقولي هكذا لأن الذي يعلم ما في غد هو الله عالم الشهادة) وفي صحيح البخاري عن عائشة رضي الله عنها أنها زفت امرأة إلى رجل من الأنصار فقال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم خطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراحما كان معكم من لهو فإن الأنصار يعجبهم اللهو) وذكر الحافظ بن حجر في شرح البخاري أنه قال إي النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم خطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراح فهل بعثتم معها جارية تضرب بالدف وتغني تقول أتيناكم، أتيناكم فحيانا وحياكم) فمثل هذا الغناء جائز بشرط أن لا يلحن كتلحين الأغاني الماجنة وأن لا يصحب بالموسيقى وشبهها من آلات اللهو لقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم خطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراحليكنن أقوام من أمتي يستحلون الحرا يعني الزنا والحرير والخمر والمعازف) والمعازف هي آلات العزف فقرن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم استحلال المعازف باستحلال الزنا والخمر ومن الأمور المنكرة التي تفعل في بعض الزوجات إن من الناس من نزع منهم الحياء والحياء من الإيمان ولكن من الناس من نزع منه الحياء فيأتي الزوج إلى مجتمع النساء ويصعد على المنصة مع زوجته أمام النساء في أول مقابلة له معها يجلس إلى جنبها ويصافحها وربما قبلها وربما هداها الحلوى وذلك مما يستدعى تحرك الشهوة وحلول الفتنة فسبحان الله كيف فسبحان الله كيف وصل الحد ببعض الناس إلى هذا الحد السخيف المنافي للحياء ونحن ولله الحمد أمة الإسلام أمة الإيمان أمة الحياء أمة محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم الذي كان أشد الناس حياءً مع قوته وحزمه كيف يليق بنا أيها الأخوة أن نخلق جلباب الحياء لنعري أنفسنا باتباع عادات وتقاليد تنافي شرعنا وتنافي تقاليدنا إن هذا لدليل على ضعف الإيمان وذل الشخصية تصوروا أيها الأخوة ماذا يكون حال الزوج وزوجته حينئذ أمام النساء المتجملات المتطيبات ينظرن إلى الزوج وزوجته ليشمتن فيه وفيها إن كانا قبيحين في نظرهن ولتحرك كوامن غرائزهن إن كانا جميلين في نظرهن تصوروا كيف يكون الحال والمجتمع الحاضر في غمرة الفرح بالعرس ونشوة النكاح فبالله عليكم ماذا يكون من الفتنة ثم تصوروا أيضاً ماذا تكون الزوج إلى زوجته الجديدة التي امتلأ قلبه فرحاً بها إذا شاهد في هؤلاء من يفوق زوجته جمالاً وشباباً وهيئة إن هذا الزوج الذي امتلأ قلبه فرحاً سوف يمتلئ قلبه غماً وسوف يهبط شغفه بزوجته إلى حد بعيد فيكون في هذا صدمة له وكارثة بينه وبين زوجته وهذا أمر لا يحتاج إلى دليل لأنه بمقتضى الفطرة أن يرى الإنسان امرأة جميلة وتكون امرأته دونها في الجمال فإنه سوف تهبط محبته لها وشغفه بها وهذا لا شك أنه أمر يهم الزوجة وأهلها ويهم الزوج أيضا وعلاج هذا المنكر أن يكون دخول هذا الزوج على زوجته في غرفة خاصة إما أن يدخل عليها وإما أن تزف عليه بعد دخوله وينبغي في هذه الحال أن يأخذ بناصيتها إي بمقدم رأسها ويقول اللهم إني أسألك خيرها وخير ما جبلتها علي وأعوذ بك من شرها وشر ما جبلتها علي يقول ذلك سراً إن خاف أن يحدث شئ في نفس الزوجة لأن الزوجة قد تنفر إذا سمعته يقول اللهم إني أسألك خيرها وأعوذ بك من شرها هذه الجملة ينبغي للإنسان أن يقولها كلما استجد له شئ سيارة أو بعير أو غير ذلك يأخذ بمقدمه ويقول اللهم إني أسألك خيره وخير ما جبلته علي وأعوذ بك من شره وشر ما جبلته علي إذا كان مذكرا أو اللهم إني أسألك خيرها وخير ما جبلتها علي وأعوذ بك من شرها وشر ما جبلتها علي إذا كان مؤنثا ومن الأمور المنكرة أن بعض النساء تصطحب معها آلة تصوير لتصور الحفلة وتحتفظ بصورته ولا أدري ما الذي أباح لهؤلاء النساء ليلتقطن صور الحفل لتنتشر بين الناس بقصد أو بغير قصد أتظن هؤلاء النساء اللاتي يلتقطن صور الحفل أن أحد يرضى أن تلتقط صور أهله امرأته أو بنته أو أخته أو أمه لتكون بين أيدي أولئك المعتديات الملتقطات ليعرضنها متى شئن على من شئن هل يرضى أحد منكم أن تكون صور محارمه بين أيدي الناس لتكون محل للسخرية إن كانت قبيحة ومثار للفتنة إن كانت جميلة وأقبح من ذلك أن يكون ملتقط الصور من الشباب الذكور مختلطين بالنساء أو منفردين ولا يرتاب عاقل ولا يرتاب عاقل يعرف مصادر الشريعة ومواردها أن هذا من الأمر المنكر وأنه انحدار إلى الهاوية في تقليد الكافرين والمتشبهين بهم وأقبح من ذلك أن بعض المعتدين يحضرون آلة الفيديو ليلتقطوا صورة المحفل حية فيعرضوها على أنفسهم وعلى غيرهم كلما أرادوا التمتع بالنظر إلى هذا المشهد وعلاج ذلك أن نرجع أن نرجع إلى إيماننا أن نرجع إلى عقولنا أن نرجع إلى مرؤتنا أن نرجع إلى أخلاقنا الفاضلة أن نرجع إلى ما كان عليه سلفنا الصالح أن ندع مثل هذه الأمور الواردة إلينا وأن نربا بأنفسنا عن التقليد الأعمى فإننا أمة مسلمة أمة لها شخصيتها البارزة أمة ظاهرها وسداها هو الإسلام والإيمان بالله عز وجل فعلينا أيها الأخوة أن نتجنب مثل هذه الأمور السافلة أن نتجنب مثل هذه الأمور السافلة وأن نجعل حفلنا حفل شرعياً إسلاميا على نحو ما كان عليه السلف الصالح فإن هذا من شكر نعمة الله علينا أسال الله تعالى أن يعصمنا جميعاً من الزلل وأن يوفقنا لصالح القول والعمل وأن يتولانا بعنايته ويحفظنا بحفظه إنه على كل شئ قدير والحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
















خطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراح

آخر مواضيعي

خطب للشيخ ابن عثيمين حول الزواج واهم منكرات الافراح

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016



التعديل الأخير تم بواسطة أم التوام ; 2015-05-25 الساعة 20:44
عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-05-25, 20:37   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.82 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : قسم الفقه واصوله
افتراضي

الحمد لله وكفا وسلام على عباده الذين اصطفى وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الحمد في الآخرة والأولى وأشهد أن محمداً عبده ورسوله المصطفى وخليله المجتبى صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن بهداهم اهتدى وبهديهم اقتدى وسلم تسليماً كثيرا
أما بعد
فإنه يجب على من أراد التزوج أن يعرف ما يجب عليه نحو أن يعرف ما يجب عليه نحو امرأته ونحو طهارته الشرعية فالواجب على كل من الزوجين أن يعاشر صاحبه بالمعروف لقول الله تبارك وتعالى َعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوف) ولقوله: (وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ ) ولأن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أمرنا أن نتقي الله في النساء فقالاتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمان الله واستحللتم فروجهن بكلمة الله ) وكذلك يجب على الإنسان حين يتزوج أن يعرف ما يجب عليه في طهارته وذلك أن الإنسان إذا أتى أهله وجامع امرأته فإن عليه الغسل وكذلك عليها الغسل سواء حصل إنزال منهما أو من أحدهما أم لم يحصل وكذلك لو أنه باشرها بدون جماع فأنزل فإن عليه الغسل وكذلك عليها هي إن أنزلت والحاصل أن الغسل يجب بواحد من أمرين إما الجماع وإما الإنزال إما الجماع سواء حصل إنزال أم لا لقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم إذا جلس بين شعبها الأربع ثم جهدها فقد وجب الغسل وإن لم ينزل) وإما الإنزال سواء كان عن جماع أو عن مباشرة فإن الإنزال يوجب الغسل لقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم الماء من الماء ) وينبغي لمن أراد أن يأتي أهله سواء في أيام العرس أو في غيرها ينبغي قبل أن يجامع أن يقول بسم الله اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا بسم الله اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا فإنه إن يقدر بينهما ولد ذكر أو أنثى لم يضره الشيطان أبدا هكذا قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم وهذا لا شك سبب علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي لا ينطق عن الهوى فعلينا أن نؤمن به وأن نصدق وأن نعلم أنه سبب فلنفعل ذلك السبب لعل الله أن ينفع به لو أن أحدكم أتى أهله قال بسم الله اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا فإنه أن يقدر بينهما ولد لم يضره الشيطان أبدا أيها الأخوة عليكم بأتباع سنة النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم واتباع ما جاء به القرآن الكريم ثم اتباع سنة النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم فإن خير الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة في الدين بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار فعليكم بالجماعة اجتمعوا على دين الله فإن يد الله على الجماعة ومن شذ، شذ في النار واكثروا من الصلاة والسلام على نبيكم يعظم الله لكم بها أجرا فإن من صلى عليه مرة واحدة صلى الله عليه بها عشرا اللهم صلى وسلم على عبدك ورسولك محمد اللهم ارزقنا محبته واتباعه ظاهراً وباطنا اللهم توفنا على ملته اللهم احشرنا في زمرته اللهم اسقنا من حوضه اللهم أدخلنا في شفاعته اللهم اجمعنا به في جنات النعيم مع الذين أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين اللهم أرضى عن خلفائه الراشدين أبي بكر وعمر وعثمان وعلي أفضل اتباع المرسلين اللهم أرضى عن الصحابة أجمعين وعن التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين اللهم أرضى عنا معهم وأصلح أحوالنا كما أصلحت أحوالهم يا رب العالمين اللهم إنا نسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر والسلامة من كل أثم والفوز بالجنة والنجاة من النار اللهم إنا نسألك أن تصلح للمسلمين ولاة أمورهم اللهم أصلح لولاة أمور المسلمين خاصهم وعامهم كبيرهم وصغيرهم يا رب العالمين اللهم هيئ لهم بطانة صالحة تدلهم على الخير وتحثهم عليه وأبعد عنهم كل بطانة سوء يا رب العالمين اللهم إنا نسألك أن تنصر المسلمين في كل مكان اللهم أنصر المسلمين في كل مكان اللهم أنصر المسلمين في كل مكان اللهم أنصر إخواننا المسلمين في البوسنة والهرسك على أعدائهم النصارى الصرب الظالمين الطاغيين يا رب العالمين اللهم أنصرهم عليهم وأورثهم ديارهم وأموالهم ونسائهم وذرياتهم يا رب العالمين اللهم إنا نسألك أن تبرم لهذه الأمة أمر رشد يعز فيه أهل طاعتك ويذل فيه أهل معصيتك ويؤمر فيه بالمعروف وينهى فيه عن المنكر يا رب العالمين اللهم إنا نسألك أن تحمي شعبنا من الكفار والمنافقين والملحدين والظالمين يا رب العالمين اللهم أجعل شعبنا وشعوب المسلمين شعباً صالحاً أمناً مطمئناً يا ذا الجلال والإكرام إنك على كل شئ قدير عباد الله إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون وأوفوا بعهد الله إذا عاهدتم ولا تنقضوا الإيمان بعد توكيدها وقد جعلتم الله عليكم كفيلا إن الله يعلم ما تفعلون واذكروا الله العظيم الجليل يذكركم واشكروه على نعمه يزدكم ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون .








http://www.ibnothaimeen.com/all/khotab/article_94.shtml











آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-05-25, 20:38   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.82 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : قسم الفقه واصوله
افتراضي

منكرات الأفراح ـ محاذير ليلة الزفاف


الحمد لله حمد كثيرا طيبا مبارك الحمد لله حمد كثيرا طيبا مباركا فيه كما يحب ربنا ويرضي والحمد لله الذي له ما في السماوات وما في الأرض وله الحمد في الآخرة و الأولي وأشهد أن لا إله إلى الله وحده لا شريك له، له الأسماء الحسنى والصفات العليا وأشهد أن محمد عبده ورسوله الذي اصطفاه واجتباه فهو الخليل المجتبي صلي الله عليه وعلي آله وأصحابه ومن بهداهم اهتدى وبهديم أقتدي وسلم تسليما كثيرا
أما بعد

فيا أيها الناس اتقوا الله تعالي واشكروه علي نعمه فأن النعم تزيد بالشكر وتزول بالكفار وأن من نعم الله علي عباده نعمة الزواج التي يحصل من المصالح الدينة والدنيوية والفردية والاجتماعية ما جعلها من الأمور المطلوبة شرعا المحبوبة فطرة وطبا قال الله تعالى (وَأَنْكِحُوا الايَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ) وقال النبي صلي الله عليه وسلم: ( يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فأنه أغض للبصر وأحصن للفرج) وقد ذهب بعض أهل العلم إلي وجوب النكاح علي من كان قادرا عليه وله شهوة أيها الناس إن علينا أن نقوم لله تعالى بشكر هذه النعمة الجليلة وإن لا نتخذ منها وسيلة إلي الوقوع فيما حرم الله فأن ذلك ضد الشكر المطلوب منا وأنني أنبه في خطبتي هاتين علي أمور يفتقدها بعض الناس ليلة الزفاف وهي مخالفة للشرع وهي مخالفة للشرع منافية للشكر فمن ذلك إن بعض الناس ليلة الزفاف يجمع المغنيات بأجور كثيرة ليغنين والغناء ليلة الزفاف ليس بمنكر وإنما المنكر الغناء الهابط المثير للشهوة الموجب للفتنة وقد كان بعض المغنيات يأخذن الأغاني المعروفة التي فيها أثاره للشهوات وفيها إلهابا للغرام والمحبة والعشق ثم إن هناك ثم إن هناك محظورا أخر يصحب هذا الغناء وهو ظهور أصوات النساء عالية في المكبر فيسمع الرجال أصواتهن ونغماتهن فتحصل بذلك الفتنة لا سيما في هذه المناسبة وربما حصل بذلك إزعاجا للجيران لا سيما إن استمر ذلك إلى ساعة متأخرة من الليل وعلاج هذا المنكر أن يقتصر النساء علي الضرب بالدف وهو المغطى بالجلد من جانبا واحد وعلي الأغاني التي تعبر عن الفرح والسرور دون استعمال مكبر الصوت فإن الغناء في العرس والضرب بالدف عليه من ما جاءت به السنة ففي صحيح البخاري عن الربيع بنت معوذ رضي الله عنها أن النبي صلي الله عليه وسلم دخل عليها بعد أن تزوجت فجعلت جويريتان يضربن بالدف إذا قالت إحداهن وفينا رسول يعلم ما في غد فقال النبي صلي الله عليه وسلم: ( لا تقولي هكذا وقولي بل التي كنتي تقولين) وفي صحيح البخاري أيضا عن عائشة رضي الله عنها أنها زفة امرأة إلى رجل من الأنصار فقال النبي صلي الله عليه وسلم: ( ما كان معكم لهو يعني هل كان معكم لهو فأن الأنصار يعجبهم اللهو ) وذكر الحافظ بن حجر في شرحه أنه قال: ( فهل بعثتم معها جارية تضرب بالدف وتغني تقول آتيناكم، آتيناكم فحيانا فحياكم) فمثل هذا الغناء جائز بشرط أن لا يلحن كتلحين الأغاني الماجنة وألا يصحب بالموسيقى وشبهها من آلات اللهو لقول النبي صلي الله عليه وسلم: ( ليكن من أمتي يستحلون الحراء يعني الفرج أي الزنا والحرير والخمر والمعازف آلات اللهو ) فقرن النبي صلي الله عليه سلم فقرن استحلال المعازف باستحلال الزنا والخمر ومن الأمور المنكرة أن بعض الناس نزع منهم الحياء فيأتي الزوج إلي مجتمع النساء ويصعد علي المنصة مع زوجته أمام النساء في أول مقابلة له معها يجلس إلى جنبها يصافحها وربما قبلها وربما أعطاها الهدايا من الحلوة أو ما غيرها من ما يستدعي تحرك الشهوة وحلول الفتنة فيا سبحان الله يا إخواننا كيف بلغ الحد ببعض الناس إلى هذا المستوى السخيف المنافي للحياء ونحن أمة الإسلام أمة الإيمان والحياء أمة محمد صلي الله عليه وسلم الذي كان أشد، أشد الناس حياءً مع قوته وحزمه صلي الله عليه وسلم كيف يليق بنا أن نخلع جلباب الحياء والحياء من الإيمان لنعري أنفسنا بأتباع عادة وتقليد تنافي شرعنا وتقاليدنا إن عملنا هذا لدليل علي ضعف الإيمان وذل الشخصية وأننا صرنا أتباعا وأذنابا لغيرنا أنه لا يليق بنا ونحن الشخصية المسلمة أن نذل شخصيتنا إلي هذا الحد ولا يليق بنا ونحن الذين نتطلب رضى الله أن ننزل إلي هذا المستوى من ضعف الإيمان أيها المؤمنون تصوروا ماذا تكون حال الزوج وزوجته حين إذٍ أمام النساء المتجملات المتطيبات ينظرن إلي الزوجين ليشمتن فيهما إن كانا قبيحين في نظرهن ولتتحرك كومن غرائزهن إن كانا جملين في نظرهن تصوروا كيف تكون الحال والجمع الحاضر في غمرة الفرح بالعرس وفي نشوة النكاح فبالله عليكم ماذا يكون من الفتنة أنه ستكون فتنة عظيمة ستتحرك الغرائز ستثور الشهوات أيها المسلمون ثم تصوروا ثانيه ماذا تكون نظرة الزوج إلى زوجته الجديدة التي امتلأ قلبه فرحا به إذا شاهد في هؤلاء النساء من يفوق زوجته جمالاً وشبابا وهيئةً أن هذا الزوج الذي امتلأ قلبه فرحا سوف يمتلئ قلبه غما وسوف يقل شغفه بزوجته إلى حد بعيد فيكون في ذلك صدمة له وكارثة بينه وبين زوجته وإن علاج هذا المنكر أن يكون دخول الزوج علي زوجته دخولا مبنيا علي الحياء والحشمة يدخل علي زوجته في غرفة خاصة آما إن يدخل عليها وهي في الغرفة أو تزف إليه بعد دخوله ويأخذ بناصيتها فيقول اللهم إني أسألك خيرها وخير ما جبلتها عليه وأعوذ بك من شرها وشر ما جبلتها عليه يقول ذلك سرا إن خاف أن يحدث شي في نفس الزوجة أيها المسلمون أن الواجب علينا ونحن أمة مسلمة أن ننظر ماذا كان ماذا كان يصحب النكاح في عهد النبي صلي الله عليه وسلم وعهد خير القرون من هذه الأمة حتى نتبعهم فإن الخير في أتباع ما كان عليه السلف أما هذه العادات أما هذه العادات السخيفة فأن علينا أن ننبذها نبذا وأن نبتعد عنها بعدا وأن نحذر منها تحذيرا لأنها عادة مخالفة للشرع منافية للحياء فاتقوا الله أيها المسلمون اتقوا الله أيها المسلمون اتخذوا من نعم الله عوننا علي شكره حتى يبارك حتى يبارك لكم فيها أسأل الله عز وجل بأسمائه الحسنى وصفاته العليا أن يجنبنا جميعا أسباب الشر والفساد والفتنة وأن يحفظ هذه البلاد بدينها وأن يحفظ دينها لها أنه جواد كريم والحمد لله رب العالمين وأصلي وأسلم علي نبينا محمد وعلي أله وصحبه أجمعين.. الحمد لله وكفى وسلام علي عباده الذين أصطفى وأشهد أن لا إله إلى الله وحده لا شريك له إليه المرجع والمأوى واشهد أن محمد عبد ورسوله أفضل الخلق وخير الورى صلي الله عليه وعلي آله وأصحابه ومن هداهم اهتدى وسلم تسليما

أما بعد

فأني أضيف إلى ما سبق من المحاذير التي تقع ليلة الزفاف هذا المحذور هذا المحذور العظيم لقد بلغنا أن من الناس أن من النساء من تصطحب من تصطحب آلة التصوير لتلتقط صور هذا الحفل ولا أدري ما الذي سوق لهؤلاء النساء أن يلتقطن صور في الحفل لينشر بين الناس أو بغير قصد أيظن أولئك الملتقطات للصور أن أحدا يرضى بفعلهن إنني لا أظن أن أحد يرضي بفعل هؤلاء إنني لا أظن أبدا أن أحدا يرضي أن تأخذ صورة ابنته أو صورة أخته أو صورة زوجته لتكون بين يدي أولئك المعتديات ليعرضنها علي من شئن متى أردن هل يرضى أحد منكم أن تكون صور محارمه بين أيدي الناس لتكون محل للسخرية إن كانت قبيحة ومثارا للفتنة إن كانت جميلة ولقد بلغنا ما هو أفدح من هذا وأقبح أن بعض المعتدين يحضرون آلة الفيديو ليلتقطوا صورة الحفل حية متحركة فيعرضونها علي أنفسهم وعلي غيرهم كلما أرادوا التمتع بالنظر إلى هذا المشهد ولقد بلغنا أن بعض هؤلاء يكونون من الشباب الذكور في بعض البلاد يختلطون بالنساء أو منفردين ولا يرتاب عاقل عارف بمصادر الشريعة ومواردها أن هذا من الأمر المنكر المحرم أنه انحدار إلي الهاوية في تقاليد الكفارين والمتشبهين بهم أيها المسلمون كيف نرضى وقد سلم الله بلدنا ولله الحمد من استعمار الكفار بحلول الأوطان كيف نرضى أن نستسلم لاستعمار القلوب بالأخلاق السافلة والأفكار المنحرفة كيف نرضى وقد من الله علينا بالتقدم بهذا الدين أن نرجع للوراء بالبعد عن تعاليمه كيف يليق بنا وقد أعطانا الله تعالى شهامة الرجولة وولاية العقل أن ننتكس فننقاد لسيطرة النساء والسفهاء فأربوا أيها المسلمون بأنفسكم أربوا بأنفسكم عن السير وراء هذه التيارات الجارفة بدون نظرا ولا رؤية وفكروا في العواقب والنتائج قبل حلول البلية أننا متى صرنا وراء كل ما يريد إلينا من أخلاق وعادات بدون نظر في موافقتها للشرع وفي نتائجها وثمراتها فسيحل بنا من البلاء ما لا يمكننا رفعه أن علينا أيها الأخوة المؤمنون أن نقابل هذه التيارات الجارفة والعادات القبيحة بقوة الإيمان وشجاعة الحازم وأن لا ندع لها مكانا في مجتمعنا في مجتمعنا لنكون أمة رفيعة منيعة تعتز بدينها وتلازم تقاليدها النابعة من شريعة الله إننا ولله الحمد في بلاد محافظة علي دينها وأخلاقها وعلي تقاليدها المستمدة من دينها فلنحذر أن تخرق هذه العادات القبيحة فلنحذر أن تخرق هذه العادات القبيحة التي وردت إلينا سياج مجتمعنا وتفرق كلمتنا وتنشر بيننا فوضى الأخلاق أيها الناس إن أخذ صورة للزوج وزوجته عند أول اللقاء أو للمحفل لا يزيدنا إيمانا لا يزيدنا إيمانا بالله ولا يزيد الزوجين مودة في القلب ولا صحة في الجسم إنما هو المنكر الذي قد تحل به العقوبة فتعم الطالح والفاسد وإن علاج هذا الأمر المنكر أن نكف عنه وأن نستعيذ بالله من الشيطان الرجيم وأن نستعين به علي تنفيذ أوامر أوامره طاعة له واجتنابا لمعصيته وعلينا أن نتناصح فيما بيننا وإن لا ننقاد للسفهاء منا والنساء لأن النساء مهما كانت عقولهن فـأنها ناقصة عن عقول الرجال ولهذا جعل الله الرجال قوامين عليهن فقال تعالى (الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنْفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ ) وعلي المسؤولين عن هذه البلاد عليهم أن يتتبعوا مثل هذه الأمور فيقضوا عليها بالنصيحة أن أمكن وإلى فبما جعل الله لهم من الولاية نسأل الله تعالي أن يوفقنا جميعا لما فيه الخير والصلاح والسداد والرشاد أن يغفر لنا ذنوبنا أعلموا أيها الأخوة أن خير الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي رسول الله صلي الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وأنه لا صلاح لكم ولا فلاح إلى بأتباع السلف الصالح فأن اتباعهم خير لمن أتبعهم إلى يوم القيامة ألم تروا إلى قول الله تعالى (وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالإيمان وَلا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ) عباد الله أن الله يأمر بالعدل و الإحسان إيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون وأوفوا بعد الله إذا عاهدتم ولا تنقضوا الإيمان بعد توكيدها قد جعلتم الله عليكم كفيلا أن الله يعلم ما تفعلون واذكروا الله العظيم الجليل يذكركم واشكروه علي نعمه يزدكم ولذكر الله أكبر والله بعلم ما تصنعون .







http://www.ibnothaimeen.com/all/khotab/article_154.shtml












آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-05-25, 20:47   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.82 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : قسم الفقه واصوله
افتراضي

الخاطب وتمسكه بالدين ـ النصيحة في مجال الزواج


إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره نحمده بأوصافه الجميلة وفضائله الجليلة ونستعينه فنطلب منه العون على أمور ديننا ودنيانا ونستغفره نطلب منه المغفرة لذنوبنا وآثامنا فإنا مقرون بالإساءة على أنفسنا ولكننا نرجو الله عفوه ومغفرته إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن ضلل فلا هادي له اللهم أهدنا فيمن هديت اللهم اهدنا فيمن هديت اللهم أهدنا فيمن هديت لا هادي لنا الا أنت وأشهد الا اله الا الله وحده لا شريك له لا معبود حق سوى الله فكل ما يعبد من دون الله من نبي أو ملك أو شجر أو حجر أو شمس أو قمر فانه باطل ذلك بأن الله هو الحق وأن ما يدعون من دونه هو الباطل وأن الله هو العلي الكبير وأشهد أن محمدا عبده ورسوله عبد لا يعبد ورسول لا يكذب فهو بشر كسائر البشر ميزه الله تعالى بخصائص النبوة وليس له حق في الألوهية ولا حق في الربوبية (قل لا اقول لكم عندي خزائن الغيب ولا أقول لكم إني ملك إن أتبع الا ما يوحى إلى) يعني فانا عبد مأمور ممتثل لما أمرت به صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان وسلم تسليما كثيرا...
أما بعد
فيا أيها الناس اتقوا الله تعالى اتقوا الله تعالى بقلوبكم اتقوا الله تعالى بألسنتكم اتقوا الله تعالى بجوارحكم اتقوا الله قوموا بأمره واجتنبوا نهيه وأدوا الأمانة التي حملكم تعالى إياها فقد قال الله عز وجل (إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وحملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا ) أدوا الأمانة التي حملكم الله إياها فيمن ولاكم الله عليه من النساء لان الذي حملكم إياها سوف يسألكم عنها وهو سبحانه أعلم بما تبدون وما تكتمون أدوا الأمانة في هؤلاء النساء لا تتحكمون في مصيرهن لا تتحكموا في مصيرهن ومستقبلهن لا تجعلوهن بينكم بمنزلة السلع إن أعطيتم بها ثمنا يرضيكم بعتموها وإلا أمسكتموها إن هذا لخيانة إن أمانة النساء فيكم وإن مستقبلهن في دينهن ودنياهن أعظم وأجل من أن تنظروا في ذلك إلى المال وإلى لحاجة من العيش تتمتعون بها على حساب أمانتكم أيها المسلمون أيها المؤمنون أيها المتقون إن الواجب عليكم أن تنظروا إلى ما فيه خير المرأة وسعادتها في دينها ودنياها في نفسها وأولادها إن الواجب عليكم أن تختاروا لها في النكاح كل ذي خلق فاضل ودين مستقيم والا تمنعوا خاطبها إذا كان كفئا في دينه ورضيت فان ذلك أي منعهن أي منع الخاطب تضييع للأمانة ووقوع في المعصية فقد جاء في الحديث: ( إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فأنكحوه الا تفعلوه تكن فتنة في الأرض وفساد كبير) ففي هذا الحديث الشريف توجيه وإرشاد إلى أن ينظر إلى الخاطب من ناحيتين فقط لا ثالث لهما هما الدين والخلق لانهما الأساس الذي به صلاح الدين وسعادة الحياة فصاحب الدين صالح بنفسه مصلح لمن يتصل به فاتصال المرأة به خير وفلاح إن أمسكها، أمسكها بمعروف وإن فارقها، فارقها بمعروف لأن عنده من الدين والتقوى ما يمنعه من ظلم المرأة والمطل بحقها وصاحب الخلق مستقيم في أخلاقه مقوم لغيره يتلقى أهله بالبشر وطلاقة الوجه ويعودهم بأقواله وحاله على مكارم الأخلاق ومعالي الآداب أيها المسلون أيها الاخوة إن أهم ما تجب به العناية والنظر اليه في الدين سلامة العقيدة واقامة الصلاة فأما سلامة العقيدة فان يكون الرجل مؤمنا بالله ورسوله لم يذكر عنه ما يدل على شكه وأن يكون معظما لله ورسوله لم يذكر عنه ما يدل على استهزائه بالله ورسوله فإن من شك فيما يجب الأيمان به أو في كون الله هو الخالق وحده أو المعبود وحده فإنه كافر كفرا أكبر مخرجا عن الملة ومن شك في كون محمد رسول الله صلي الله عليه وسلم رسولا إلى الخلق كافة إلى يوم القيامة فهو كافر كفرا أكبر مخرجا عن الملة ومن استهزأ بالله أو رسول الله أو دين الله فهو كافر كفرا أكبر مخرجا عن الملة حتى قال بعض أهل العلم إنها لا تقبل توبته إذا تاب بل يجب قتله بكل حال يقول الله عز وجل ( ولئن سالتهم ليقولن إنما كنا نخوض ونلعب قل أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزؤن لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم ) وأما إقامة الصلاة فهي أن يأتي الرجل بالصلوات الخمس في أوقاتها بأدنى ما يجب فيها معتقدا فريضتها فمن أنكر فريضة الصلوات الخمس أو بعضها فإنه كافر مرتد خارج عن الاسلام لانه مكذب لله ورسوله ولاجماع المسلمين قاطبة الا أن يكون ممن أسلم قريبا ولا يدري عن فرائض الله فيعلم حتى يعرف ومن ترك الصلاة فهو كافر وإن كان يقر بأنها فريضة لقول الله تعالى ( فإن تابوا وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة فإخوانكم في الدين ولقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم بين الرجل وبين الكفر ترك الصلاة ولقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم ( العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر) وقال عبد الله بن شقيق رضي الله عنه: ( كان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لا يرون شيئا من الأعمال تركه كفر غير الصلاة) وهذا الكفر الذي جاء فيمن ترك الصلاة في الحديث عن رسول الله صلي الله عليه وعلى آله وسلم وعن الصحابة رضي الله عنهم هو الكفر الأكبر المخرج عن الاسلام الموجب للقتل في الدنيا والخلود في الآخرة في النار لأن النبي صلى الله عليه وسلم سئل عن قتال أئمة الجور والظلم هل يقاتلون فقال لا تقاتلوهم ما صلوا فمنع من قتالهم إذا صلوا وهذا يدل على جواز قتالهم إذا تركوا الصلاة ولا يجوز قتال الأئمة الا إذا كفروا لقول عبادة بن الصامت رضي الله عنه: ( بايعنا رسول لله صلى الله عليه وعلى آله وسلم على الا ننازع الأمر أهله إلا أن تروا كفرا بواحا عندكم فيه من الله برهان) قال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه: ( لا حظ في الاسلام لمن ترك الصلاة ) وعلى هذا فلا يجوز لأحد أن يزوج ابنته أو من له ولاية عليها رجلا لا يؤمن بالله ورسوله ولا أن يزوج من يستهزئ بالله أو رسوله أو كتابه أو دينه ولا يجوز أن يزوج من لا يصلي لان هؤلاء كلهم كفار والكفار لا يحل أن يزوجوا بمؤمنات قال الله تعالى في المهاجرات ( فإن علمتموهن مؤمنات فلا ترجعوهن إلى الكفار لا هن حل لهم ولا هم يحلون لهن ) فمن زوج مسلمة بكافر فالنكاح باطل لا تحل به الزوجة بل هي أجنبية منه أي ممن عقد له عليها فوطؤه إياها محرم لأنه يطأ امرأة ليست له في كتاب الله يتعلل بعض الناس فيقول أزوجه لعل الله أن يهديه فيقال المستقبل لا علم لنا به وإنما نحن مكلفون بالحاضر فما دام حاضره غير مسلم فانه لا يجوز أن يزوج حتى وإن كان من أكبر القبائل وأشرفها نسبا وكان من أغنى الناس وأكثرهم مالا فاتقوا الله عباد الله واختاروا لبناتكم وأبحثوا عن دين الخاطب قبل قبوله ولا تجعلوا همكم المال فإنما يجيء ويذهب فان المال يجيء ويذهب فكم من غنيا صار فقيرا وكم من فقيرا صار غنيا وإذا أجبتم الخاطب ثم تبين لكم انه ليس كفء في دينه فليس عليكم حرج أن تردوا ذلك ولا تزوجوه لأن الأمر بيدكم ما دام الأمر لم يتم وكذلك لو تبين سئ الخلق ولم ترضي به الزوجة فانه لا حرج أن ترد خطبته ولو بعد قبوله أيها الاخوة عن الناس إن بعض الأولياء يتحكمون في بناتهم وفي من تحت ولياتهم من النساء فيمنعهن من الخطاب الأكفاء مع رضي المرأة بالخاطب وهذا حرام عليهم لاعتدائهم على حقوقهن الا أن ترضي المرأة بخاطب لا يرضي بدينه مثل أن ترضي بمن لا يصلي أو بمن يشرب الخمر أو من يمارس من المعاصي ما يخل بالشرف والدين فحينئذ لنا أن نمنعها من التزوج به ولو بقيت بدون زوج طول حياتها إذ كانت لا ترضي الا بمثل هذا من الرجال ولا إثم على وليها في ذلك أي في رجل لا يرضي دينه أيها الناس انه كما لا يجوز لكم أن تمنعوا الناس بتزوجهن بمن يرضي دينه وخلقه كذلك لا يجوز لكم أن تكرهوهن على التزوج بمن لا يرغبن نكاحه فان النبي صلي الله عليه وعلى اله وسلم نهي عن ذلك فقال : ( لا تنكح الايم حتى تستأمر ولا تنكح البكر حتى تستأذن قالوا : يا رسول الله وكيف إذنها قال: أن تسكت ) ولا فرق في هذا بين الأب وغيره من الأولياء فالأب لا يجبر ابنته على النكاح ولو كانت بكرا إن كانت لا ترغب وكذلك الأخ وغيره قال النبي صلي الله عليه وعلى اله وسلم : ( البكر يستأذنها أبوها في نفسها وإذنها صمتها ) فاتقوا الله عباد الله لا تجبروا النساء على تزوجهن بما لا يرغبن أن يتزوجنه ولا تزوجوا النساء من غير أكفائهن ولا تمنعوهن من زواج اكفائهن ولا يكن همكم المال والدنيا فان ذلك من السخف إن الرجل ينزل بنفسه فيزوج من اجل المال ويرد من اجل المال حتى انه لا يقبل الخاطب وترضي المرأة وأهلها به فإذا أرسل الجهاز وكان قاصرا عن ما يريدون ردوه وتركوا تزويج هذا الخاطب الكفء بعد قبوله كأنما المقصود المال وكأن المرأة سلعة تباع وتشترى وشأن النكاح أعظم مما يريد به هؤلاء السخفاء فان النكاح قسيم القرابة في الصلة بين الناس قال الله تعالى(وهو الذين خلق من الماء بشرا فجعله نسبا وصهرا وكان ربك قديرا) ومن الظلم والجور والسفه والعدوان أن بعض الناس يمنع أن يزوج ابنته لانه يريدها لابن أخيه فإذا خطبها كفء في دينه وخلقه منعه من تزويجها وقال لها إني أريد أن تنكحي ابن عمك وهذا والله حرام عليه وظلم للمرأة وعدوان عليها فالمرأة إذا جاءها الكفء يجب إذا رضيت به أن تزوج به أسال الله أن يعينني وإياكم على أداء الأمانة وأن يعيذنا من شرورنا أنفسنا وسيئات أعمالنا وأن يوفقنا لما يرضي ربنا إنه على كل شئ قدير وصلى الله وسلم على نبينا محمد على آله وصحبه أجمعين ..............


الحمد لله وأشهد الا اله الا الله وأشهد أن محمدا رسول الله وأصلي واسلم على عبد الله ورسوله محمد وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ...
أما بعد
فقد قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم في بيان حق المسلم على أخيه: ( إذا استنصحك فانصحه) أي إذا طلب منك النصيحة فادي له النصيحة التامة الخالية من الشوائب وإن بعض الناس يغلبه الهوى على إبداء النصيحة تجد الرجل يستشار في تزويج شخص خاطب أن يأتيه أبو الزوجة فيقول له قد خطب ابنتي فلان بن فلان ما ترى فيه فيغلبه الهوى ويقول هو رجل مستقيم وان لم يكن مستقيما ولكنه يقول ذلك لان ابن أخيه أو لانه قريبه أو لانه يرجو منه مالا إذا أخبر بأنه أشار به على أهل الزوجة أي على أهل المخطوبة أو لانه جاره وهذا والله خيانة للأمانة وقد قال الله عز وجل ( يا أيها الذين آمنوا لا تخونوا الله والرسول وتخونوا أماناتكم وأنتم تعلمون ) حتى لو سألك عن ابنك وأنت تعلم أنه ليس كفئا للمخطوبة فانه يجب عليك أن تبين ما فيه ولا تأخذك فيه لومه لائم قال الله تعالى ( يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ولو على أنفسكم أو الوالدين والأقربين إن يكن غنيا أو فقيرا فالله أولى بهما فلا تتبعوا الهوى أن تعدلوا) تجد بعض الناس إذا جاءه أبو الزوجة يقول ما تقول في فلان وهو يعلم أنه كفء ولكن بينه وبينه شئ يقول لا تزوجه فانه لا يصلح لأن يزوج وهو يعلم أنه يصلح لان يزوج وهذا أيضا حرام خيانة للأمانة فالواجب على الإنسان إذا استنصحه أخوه الذي خبطت ابنته أن يبين له الحق ولو كان على ولده أو قريبه فان قال قائل أرابت لو سمعت شخصا خطب بنت فلان وأنت تعلم أنه ليس كفئا في دينه إما لكونه لا يصلي أو يستعمل الخمر أو المخدرات أو ما أشبه ذلك فهل يلزمك أن تذهب إلى أبي المخطوبة وتقول له إن فلانا لا يصلح أو تبقى حتى يستشيرك فيه فالجواب على هذا أن نقول إن كان لا يصلي فالواجب عليك أن تذهب اليه وتخبرا لان المرأة المسلمة لا تحل لمن لا يصلي وأنت تعلم أنه خاطب وربما يجاب فيجب عليك أن تذهب إلى أبي المخطوبة أو وليها وتقول إن فلانا خطب إليكم وأن الرجل لا يصلي أما إذا كان الأمر دون ذلك فإن كان قد استشارك ولي الزوجة فاخبره بالواقع حتى لا يزوجها وإن لم يكن استشارك فإن كان لك قرابة وصلة بالمرأة وجب عليك أن تخبر وليها به وتقول إن فلان يشرب الخمر أو يستعمل المخدرات أو ما أشبه ذلك من المعاصي لان قريبتك لها حق عليك أما إذا لم يكن قريبا فلا يلزمك أن تخبر به الا باستشارة فهذه هي النقاط التي يجب على الإنسان أن ينتبه لها ليكون على بصيرة وأسال الله تعالى أن تكون موفقة للصواب وأعلموا أن خير الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة يعني في الدين بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار اللهم ارزقنا الإخلاص لوجهك والاتباع لسنة رسولك الله أعذنا من الشرك وأعذنا من البدعة يا رب العالمين وأكثروا من الصلاة والسلام على نبيكم يعظم الله لكم بها أجر فان من صلى عليه مرة واحدة صلى الله عليه بها عشرا اللهم صلي وسلم على عبدك ورسولك محمد اللهم صلي وسلم على عبدك ورسولك محمد اللهم صلي وسلم على عبدك ورسولك محمد اللهم ارزقنا محبته واتباعه ظاهرا وباطنا اللهم توفنا على ملته اللهم احشرنا في زمرته اللهم اسقنا من حوضه اللهم أدخلنا في شفاعته اللهم أجمعنا به في جنات النعيم في جوارك يا أرحم الراحمين اللهم ارضى عن خلفائه الراشدين وعن زوجاته أمهات المؤمنين عن الصحابة أجمعين اللهم من سب الصحابة أو حاول أن يسب الصحابة فضيق عليه أمره حتى يرجع إلى الحق اللهم من سب الصحابة أو حاول أن يسب الصحابة أو أن ينتقص من قدرهم فضيق عليه أمره حتى يرجع إلى الحق يا رب العالمين إن الصحابة هم خيرة هذه الأمة لقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: ( خير الناس قرني ثم الذين يلونهم) ثم الذين يلونهم فالواجب علينا أن نترضى عنهم وأن نكن لهم المحبة والولاء وأن نكف عن ما جرى بينهم من الأمور الاجتهادية التي يكون للمصيب أجران وللمخطئ أجر واحد فالخطأ مغفور ثم إن أولئك الذين يتتبعون زلات بعض الصحابة وينسون محاسنهم هم ظالمون معتدون لم يقوموا لله بالقسط وألا فلو أنا قارنا بين مساوئ بعض الصحابة ومحاسنهم لوجدنا مساوئهم منغمرة في محاسنهم التي خصهم الله بها نسأل الله تعالى أن يذود عن أعراض الصحابة وأن يكبت من أراد أن ينالهم بسوء وأن يضيق عليه أمره وأن يفكك عنه شمله حتى يرجع إلى الحق اللهم ارضى عن خلفائه الراشدين وعن زوجاته أمهات المؤمنين وعن الصحابة أجمعين وعن التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين اللهم ارضى عنا معهم اللهم ارضى عنا معهم اللهم ارضى عنا معهم وارزقنا أتباعهم بإحسان يا رب العالمين اللهم اعز الإسلام والمسلمين وأذل الشرك والمشركين ودمر أعداء الدين وأجعل بلدنا هذا آمنا وسائر بلاد المسلمين اللهم آمنا في أوطاننا وأصلح رعيتنا ورعاتنا واجعل ولايتنا فيمن خافك واتقاك واتبع رضاك يا رب العالمين اللهم أصلح ولاة أمورنا اللهم هيئ لهم بطانة صالحة تدلهم على الخير وتحثهم عليه وتبين لهم الشر وتحذرهم منه إنك على كل شئ قدير اللهم لك الحمد على ما مننت به من إنهاء الحرب بين الصرب والكوسوفيين فأتمم ذلك يا رب العالمين بتمام رد هؤلاء الذين أخرجوا من ديارهم إلى ديارهم وأجمع شملهم بأهليهم وذرياتهم يا رب العالمين اللهم وأدم الذل والخزي والعار على أولئك الصرب المجرمين المعتدين يا رب العالمين واجعل ما حصل من دمار بعض أوطانهم اجعله دمارا لأفكارهم وأجعل باسهم بينهم يا أرحم الراحمين اللهم أغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم اللهم هيئ لنا من أمرنا رشدا وألف بين قلوبنا وأصلح أحوالنا وأغفر ذنوبنا وكفر سيئاتنا يا ذا الجلال والإكرام وصلى الله وسلم على نبينا محمدا وعلى آله وصحبه أجمعين ...


binothaimeen.com - فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله











آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-05-25, 20:50   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.82 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : قسم الفقه واصوله
افتراضي

التفريق بين عقد النكاح والفراق من النكاح

الحمد لله الحمد لله حمدا كثيرا طبيا مباركا فيه كما يحب ربنا ويرضى والحمد لله الذي له ما في السموات وما في الأرض وله الحمد في الآخرة والأولى واشهد الا اله الا الله وحده لا شريك له، له الأسماء الحسنى والصفات العليا وأشهد أن محمدا عبده ورسوله المصطفى وخليله المجتبى صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن بهداهم اهتدى وبهديهم اقتدى وسلم تسليما كثيرا ... أما بعد
فيا عباد الله اتقوا الله الذي خلقكم وخلق الذين من قبلكم اتقوا الله الذي أمدكم بالنعم في بطون أمهاتكم وأمدكم بالنعم حين خرجتم أطفالا خرجتم من بطون أمهاتكم لا تعلمون شيئا وجعل لكم السمع والأبصار والأفئدة لعلكم تشكرون اتقوا الله تعالى الذي أمدكم في هذه البلاد بالنعم الوافرة والصحة الوافية والأمن الكامل احمدوا الله اتقوا الله عز وجل الذي جعل بلادكم هذه جعلها خير بلاد العالم اليوم فيما نعلم فلا نعلم اليوم أمة تطبق من دين الإسلام ما تطبقه هذه البلاد ولله الحمد نسال الله تعالى أن يديم عليها نعمة ذلك وأن يزيدها منه بفضله وكرمه انه على كل شئ قدير عباد الله اشكروا نعمة الله عليكم فان النعم بالشكر تزيد وبالكفران تبيد وتزول إن من نعمة الله على عباده أن انعم عليهم بالزواج الذي يحصل به من المصالح الدينية والدنيوية الفردية والاجتماعية ما جعله أي النكاح من الأمور المطلوبة شرعا المحبوبة فطرة وطبعا قال الله عز وجل : ( وانكحوا الايامي منكم والصالحين من عبادكم وإيماءكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله والله واسع عليم وقال النبي صلي الله عليه وعلى اله وسلميا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ) أي من استطاع النكاح بماله وبدنه فليتزوج ( فانه أغض للبصر وأحسن للفرج ) وذهب كثير من أهل العلم إلى أن النكاح واجب على القادر عليه إذا كان ذا شهوة وانه إذا لم يفعل فانه آثم أيها الاخوة إن علينا أن نقوم لله تعالي بشكر هذه النعمة الجليلة وان لا نتخذ منها وسيلة للوقوع فيما حرم الله عز وجل فإن ذلك ضد الشكر المطلوب منا وإنني وإنني في خطبتي هذه أنبه على أمور يتخذها بعض الناس ليلة الزفاف وهي مخالفة للشريعة منافية لشكر النعمة فمن ذلك أن بعض الناس ليلة الزفاف يجمع المغنيات بأجور كثيرة ليغنين والغناء ليلة الزفاف ليس بمنكر وإنما المنكر الغناء الهابط المثير للشهوة الموجب للفتنة ثم ظهور أصوات النساء عالية في مكبر الصوت فيسمع الرجال أصواتهن ونغماتهن فتحصل بذلك الفتنة لا سيما في هذه المناسبة مناسبة النكاح وربما حصل بذلك إزعاج للجيران لا سيما إذا استمر هذا إلى ساعة متأخرة من الليل ولكن من نعمة الله عن لكل داء دواء ودواء هذا المنكر وعلاجه أن يقتصر النساء على الضرب بالدف وهو المغطي بالجلد من جانب واحد وان يقتصرن على الأغاني التي تعبر عن الفرح والسرور وان لا يكون ذلك عبر مكبر الصوت لان الغناء في العرس والضرب بالدف من ما جاءت به السنة عن رسول الله صلي الله عليه وعلى اله وسلم ففي صحيح البخاري عن الربيع بنت معوذ أن النبي صلي الله عليه وعلى اله وسلم: ( دخل عليها حين تزوجت فجعلت جويرات يضربن بالدف إذ قالت إحداهن وفينا رسول يعلم ما في غد) ومعلوم أن هذا منكر لان النبي صلي الله عليه وعلى اله وسلم لا يعلم ما في غد لهذا قال لها النبي صلي الله عليه وعلى آله وسلم: (لا تقولي هكذا )بهذا النهي اللين لان النبي صلي الله عليه وسلم يقدر كل حال بقدرها علم إن هذه الجارية إنما قالت ذلك محبة لرسول الله صلي الله عليه وعلى اله وسلم وتعظيما له فلها نوع من العذر ولكن لما كان هذا القول محرما قال لها: (لا تقولي هكذا وقولي بالتي كنت تقولين) وكن يندبن من قتل من أباءهن في بدر وفي صحيح البخاري أيضا عن عائشة رضي الله عنها إنها زفت امرأة إلي رجل من الأنصار فقال النبي صلي الله عليه وعلى آله وسلم : ( ما كان معكم من لهو فان الأنصار يعجبهم اللهو ) وذكر الحافظ بن حجر في شرحه على صحيح البخاري انه قال : ( فهل بعثتم معها جارية بالدف تغني وتقول أتيناكم أتيناكم فحيانا وحياكم ) فمثل هذا الغناء جائز بشرط أن لا يلحن كتلحين الأغاني الماجنة وان لا يصحب بالموسيقي وشبهها من الآلات اللهو فان الموسيقي وشبهها من الآلات اللهو محرمة لقول النبي صلي الله عليه وعلى آله وسلم : ( ليكونا أقواما من أمتي يستحرون الحرى والحرير والخمر والمعازف ) أما الحرى فهو الزنا والعياذة بالله يعنى يستحلون الفروج فيزنون بها وربما يشمل ذلك اللواط أيضا واما المعازف فهي الآلات العزف قرنها النبي صلي الله عليه وسلم اعني قرن استحلالها باستحلال الزنا والخمر وإذا كان لابد من مكبر فليكن داخليا في حجرة النساء خاصة ومن الأمور المنكرة التي لا تنبغي ولا تجوز لا في هذا الموطن ولا غيره أن بعض الناس قد نزع منهم الحياء فيأتي الزوج إلي مجتمع النساء ويصعد على منصة العروس إلى زوجته أمام النساء في أول مقابلة له معها يجلس إلى جنبها يصافحها وربما قبلها وربما هاداها الحلوى أو نحو ذلك مما يستدعى تحرك الشهوة ووجود الفتنة فيا سبحان الله كيف يصل التهور ببعض الناس إلى هذا الحد السخيف المنافي للحياء ونحن امة الإسلام أمة الإيمان ونحن أمة الإسلام أمة الإيمان نحن أمة الحياء أمة محمد صلي الله عليه وعلى آله وسلم الذي ثبت عنه انه قال : ( الحياء من الأيمان ) أو قال : ( الحياء شعبة من الايمان ) كيف يليق بنا أيها الاخوة أن نخلع جلباب الحياء لنعري أنفسنا باتباع عادات وتقاليد نافي شرعنا وتقاليدنا إن هذا لدليل على ضعف الايمان وذل الشخصية وان بعض الناس يرضي أن يكون ذنبا لغيره يتبعه على غير هدي وفلاح ايها الاخوة تصوروا ماذا تكون حال الزوج وزوجته حينئذ أمام النساء المتجملات المتطيبات ينظرن إلى الزوج وزوجته ليشمتن فيه وفيها إن كانا قبيحين في نظرهن وللتحرك كوامن غرائزهن أن كانا جملين في نظرهن تصوروا كيف تكون الحال والجمع الحاضر في غمرة الفرح بالعرس ونشوي النكاح فبالله عليكم ماذا يكون من الفتنة انه مهما كانت الشهوة وئيدة فإنها لابد أن تتحرك مع هذا المنظر ثم تصوروا ايها الاخوة ماذا تكون نظرة الزوج الى زوجته الجديد التي امتلأ قلبه فرحا بها إذا شاهد في هؤلاء النساء من هو أجمل من زوجته واحسن شبابا وهيئة فإن هذا الزوج الذي امتلأ قلبه فرحا سوف يمتلئ قلبه غما وسوف يهبط شغفه بزوجته الى حد بعيد فيكون في هذا صدمة له وكارثة بينه وبين زوجته وإنني لاعجب كثيرا كيف يرضي اهل الزوجة بذلك العمل السخيف افلا يخشون أن يشاهد الزوج في النساء من تفوق زوجته جمالا وهيئة فيزينها الشيطان في قلبه فيتعلق بها وتسقط زوجته من عينه وحينئذ تكون الكارثة بينه وبين ابنتهم وإن علاج هذا المنكر أن يكون دخول الزوج على زوجته في غرفة خاصة إما أن يدخل عليها وهي في الغرفة أو أن تزف اليه بعد أن يدخل الغرفة ويأخذ بناصيتها فيقول : (اللهم أنى اسالك خيرها ) والناصية مقدمة الرأس يقول : (اللهم أني أسألك خيرها وخير ما جبلتها عليه واعوذ بك من شرها وشر ما جبلتها عليه) يقول ذلك سرا إن خاف أن يحدث شيئا في نفس الزوجة إذا دعي بهذا الدعاء فتنفر ومن الأمور المنكرة إن بعض النساء تصحب معها آلة تصوير لتصور الحفل وتحتفظ بصورته ولا ادري ما الذي أباح لهؤلاء النساء المعتديات أن يلتقطن صور الحفل لتنتشر بين الناس بقصد أو بغير قصد أيظن هؤلاء النساء اللاتي يلتقطن صور الحفل أحدا يرضي أن تلتقط صورة أهله امرأته او بنته او أخته او أمه لتكون بين أيدي أولئك المعتديات الملتقطات ليعرضنها متي شئن على من شئن هل يرضي احد ايها الاخوة هل يرضي احد أن تكون صور محارمه بين أيدي الناس لتكون محلا للسخرية إن كانوا قبحاء ومثار للفتنة إن كانوا ذوي جمال وأقبح من ذلك أن يكون ملتقط الصور من الشباب الذكور مختلطين بالنساء أو منفردين ولا يرتاب عاقل يعرف مصادر الشريعة ومواردها إن هذا من الأمر المنكر وانه انحدار إلي الهاوية في تقليد الكافرين والمتشبهين بهم وأقبح من ذلك أن بعض المعتدين يحضرون آله الفيديو ليلتقطوا صورة الحفل حية فيعرضوها على أنفسهم وعلى غيرهم كل ما أرادوا التمتع بالنظر الى هذا المشهد وعلاج ذلك أن نرجع إلى ما كان عليه سلفنا الصالح وان ندع مثل هذه الأمور الواردة إلينا وان نربأ بأنفسنا عن التقليد الأعمى فإننا ولله الحمد امة لنا شخصيتنا وديننا لا ينبغي ولا يليق بنا أن نكون أتباعا وأذنابا لغيرنا اللهم يا ذي الجلال والإكرام يا حي يا قيوم يا ارحم الراحمين نسألك في مقامنا هذا ونحن في انتظار فريضة من فرائضك أن تعصمنا جميعا من الزلل اللهم اعصمنا من الزلل اللهم اهدي من كان منا ضالا مسرفا على نفسه وأعفو عن من قصر في حقك يا رب العالمين من الصالحين اللهم وفقنا لصالح القول والعمل اللهم وفقنا لصالح القول والعمل واجعلنا خير امة نتآمر بالمعروف ونتناهى عن المنكر وندعوا إلي الله ودين الله على بصيرة انك جواد كريم ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين امنوا ربنا انك رؤوف رحيم والحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين وصلي الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

الحمد لله الحكيم فيما شرع وفيما صنع العليم بما يصلح عباده الذي شرع لهم برحمته ما فيه صلاحهم في معاشهم ومعادهم واشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له واشهد أن محمد عبده ورسوله الذي بلغ الرسالة وادي الأمانة ونصح الأمة وتركها على محجة بيضاء أي على طريق واضح بين ليلها كنهارها لا يزول عنها إلا هالك فصلوات الله وسلامه عليه وعلى آله واصحابه ومن تبعهم بإحسان الى يوم الدين ...
أما بعد
فيا عباد الله هاهنا مسائل أود أن انبه عليها في مقامي هذا فيها التفريق بين عقد النكاح وبين الفراق من النكاح، النكاح أمر مطلوب مشروع أوجبه بعض العلماء على ذي الشهوة القادر عليه الطلاق مكروه مبغوض لا ينبغي على الإنسان أن يطلق زوجته الا عن تروي ونظر وتفكير فإذا دعت الحاجة إلى الطلاق فلا بأ س به فهذا فرق النكاح لابد فيه من رضي المرأة فلا يصح تزويج امرأة بغير رضاها سواء كانت بكرا أم ثيبا سواء كان الولي هو الأب أم غيره أما الطلاق فلا يشترط فيه رضا المرأة لان الطلاق بيد الزوج له أن يطلق ولو كرهت المرأة ذلك النكاح لابد فيه من ولي فلا يصح أن تزوج المرأة نفسها ولا أن يزوجها رجل ليس من أولياءها أما الطلاق فلا يشترط فيه الولي فيجوز للإنسان أن يطلق زوجته دون أن يستأذن من وليها النكاح يجوز أن يعقد على المرأة وهي حائض ولكن لا ينبغي أن يدخل عليه في حال حيضها إذا كان لا يملك نفسه لانه يخشي إذا دخل عليه في هذه الحال ان لا يستطيع ان لا يستطيع ملك نفسه فيقع حينئذ فيما حرم الله عليه لان وطء المرأة الحائض محرم نهي الله عنه في كتابه أما الطلاق فانه لا يجوز ان يطلق الإنسان زوجته وهي حائض لان النبي صلي الله عليه وسلم لما اخبر عن عبد الله بن عمر انه طلق امرأته وهي حائض تغيظ فيه واكثر اهل العلم وعليه المذاهب الأربعة مذهب الإمام مالك ومذهب الإمام أبو حنيفة ومذهب الإمام احمد بن حنبل ومذهب الإمام الشافعي ان طلاق الحائض واقع ماضٍ وان من طلق زوجته وهي حائض حسبت عليه بالطلقة ولهذا احذر أولئك القوم الذي يتهاونون بالطلاق حال الحيض وابلغهم انهم لو لم يعدوا هذه الطلقة لخالفوا المذاهب الأربعة كلها وخالفوا بذلك جمهور الأمة الإسلامية ولهذا ينبغي مع تهافت الناس مع الطلاق في الحيض ينبغي ان يلزموا به اتباع لقول اكثر الأمة الإسلامية أما التهاون بالطلاق في الحيض كما يفعله كثير من السفهاء اليوم والتحيل به على إلغاء الطلقة فان هذا أمر لا ينبغي ان يقر الناس عليه ولهذا إذا طلق الإنسان زوجته الطلقة الثالثة وضاقت عليه الحيل جاء يسال يقول انه طلق الطلق الأولي في حال الحيض يقول هذا لأن لا تحسب عليه وأقول له إن هذه محسوبة عليك على المذاهب الأربعة وعلى مذهب جمهور الأمة الإسلامية وهو يقول انه طلقها في حال الحيض الا لا تحسب عليه وإذا لم تحسب عليه جاز ان يراجعها بعد الطلقة الثالثة واقول له الآن تقول انك طلقت في الحيض حين ضاقت عليك الحيل وماذا تقول انه حين انتهت عدتها من الطلقة الأولى فتزوجها رجل أكنت تقول إنها زوجتي لا تتزوجها اعتقد انه لا يقول ذلك لانه التزم الطلاق في الحيض والتزم مقتضاه إذاً الطلاق في الحيض حرام وعقد النكاح في حال الحيض حلال الطلاق يجوز في حال الحرام الزوجة يعني لو طلق الإنسان زوجته وهي محرمة بعمرة او حج وقع الطلاق واما النكاح فلا يصح عقده على المحرمة وهناك فروق أخرى لا يتسع المقام لذكرها ولكني نبهت على هذه المسائل لان منها ما هو كثير الوقوع فاتقوا الله عباد الله لا تطلقوا النساء الا بعد روية وبعد تأني ولا تطلقوهن إلا إذا تعذر المقام معهن وألا فاصبروا قال الله عز وجل : ( فإن كرهتموهن فعسي ان تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا ) واعلموا ان خير الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي محمد صلي الله عليه وعلى آله وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة يعني في دين الله بدعة وكل بدعة ضلالة فعليكم بالجماعة أي بالاجتماع على دين الله لا تتفرقوا فيه فتكونوا مثل من كان قبلكم فان يد الله على الجماعة ومن شذ شذ في النار واعلموا ان الله أمركم بأمر بدأه بنفسه فقال : ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ) اللهم صلي وسلم على عبدك ورسولك محمد اللهم صلي وسلم على عبدك ورسولك محمد اللهم صلي وسلم على عبدك ورسولك محمد اللهم ارزقنا محبته واتباعه ظاهرا وباطنه اللهم احشرنا في زمرته اللهم اسقنا من حوضه اللهم أدخلنا في شفاعته اللهم اجمعنا به في جنات النعيم مع الذين أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين يا رب العالمين اللهم ارضي عن خلفاءه الراشدين أبي بكر وعمر وعثمان وعلي أفضل أتباع المرسلين ارضي عن بقية الصحابة أجمعين وعن التابعين لهم بإحسان إلي يوم الدين اللهم ارضي عنا معهم كما رضيت عنهم يا رب العالمين اللهم ارزقنا إتباعهم بإحسان انك على كل شئ قدير اللهم اعز الإسلام والمسلمين في كل مكان اللهم اعز الإسلام والمسلمين في كل مكان اللهم اجعلنا من أنصار الحق ودعاء الحق اللهم اجعلنا من مَن يعادون الباطل ويحذرون منه يا رب العالمين اللهم انصر إخواننا في كشمير على الهنود الوثنين يا رب العالمين انك على كل شئ قدير اللهم اجعل باس الهنود بينهم اللهم فرق جمعهم اللهم فرق جمعهم واهزم جندهم يا رب العالمين اللهم اجعل باسهم بينهم اللهم انزل بهم باسك الذي لا يرد عن القوم المجرمين اللهم اردد إخواننا الكوسفيين إلى بلادهم آمنين مطمئنين وعمر ما خرب من ديارهم انك على كل شئ قدير ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا ربنا انك رؤوف رحيم عباد الله إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون وأوفوا بعهد الله إذا عاهدتم ولا تنقضوا الإيمان بعد توكيدها وقد جعلتم الله عليكم كفيلا إن الله يعلم ما تفعلون واذكروا الله العظيم الكريم يذكركم واشكروه على نعمه يزدكم ولذكر الله اكبر والله يعلم ما تصنعون.


binothaimeen.com - فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله











آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-05-25, 20:55   المشاركة رقم: 6 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.82 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : قسم الفقه واصوله
افتراضي





نعمة الزواج


الحمد لله نحمدهُ ونستعينه ونستغفرهُ ونتوبُ إليه ونعوذُ بالله من شرور أنفسنا من سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له واشهد أن لا اله وحده لا شريك له واشهد أن محمد عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله واصحابه ومن تبعهم بإحسانٍ وسلمَ تسليما.
أما بعد
أيها الناس اتقوا الله تعالى واشكروه أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ، إن الزواج نعمةً عظيمة منّ الله بها على عبادة ذكورهم وإناثهم احله لهم بل أمرهم به ورغبهم فيه فقال سبحانه) فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلَّا تَعُولُوا)(النساء: من الآية3) وقال النبي صلى الله عليه وسلم (يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنهُ أغض للبصرِ أحصن للفرج) وقال صلى الله عليه وسلم في الرد على قومٍ قال أحدهم أنا أصلى الليل أبدا وقال الثاني أنا الصوم الدهر ولا افطر وقال الثالث أنا أعتزل النساء فلا أتتزوج فقال النبي صلى الله عليه وسلم (أنتم الذين قلتم كذا وكذا أما والله إني لأخشاكم لله واتقاكم له لكنى أصوم وافطر واصلى وأرقد وأتزوج النساء فمن رغب عن سنتي فليس مني) وكما أن النكاح سنة خاتم النبيين فهو كذلك سنة المرسلين من قبله قال الله تعالى )وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلاً مِنْ قَبْلِكَ وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجاً وَذُرِّيَّةً) (الرعد:38) ففي النكاح امتثال أمر الله ورسوله وبامتثالِ أمر الله ورسوله حصولُ الرحمةِ والفلاح في الدنيا والآخرة وفى النكاح اتباعُ سنن المرسلين ومن تبع المرسلين في الدنيا حشر معهم في الآخرة ، وفى النكاح قضاء الوطر وفرح النفس وسرورِ القلب وفى النكاح تحصين الفرج وحماية العِرض وغض البصر والبعد عن الفتنه وفى النكاح تكثير الأمة الإسلامية وبالكثرة تقوى الآمة وتُهابً بين الأمم وتكتفي بذاتها عن غيرها إذا استعملت طاقتها فيما وجهها إليه الشرع ، وفى النكاح تحقيق مباهاة النبي صلى الله عليه وسلم بإمتهِ يومَ القيامة فقد قال صلى الله عليه وسلم (تزوجوا الودود الولود فإني مكاثرٌ بكم يوم القيامة) وفى النكاح تكوين الآسر وتقريب الناس بعضهم من بعض فإن الصهر شقيق النسب قال الله تعالى )وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيراً) (الفرقان:54) وفى النكاح حصول الأجر والثواب بالقيام بحقوق الزوجةِ والأولاد والإنفاقِ عليهم ، والنكاحُ سببٌ للغنى وكثرةُ الرزق وليس كما يتوهمه الماديون وضعافُ التوكل ، يقولُ الله عز وجل )وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ) (النور:32) وفى الحديثِ عن النبي صلى الله عليه وسلم (ثلاثةٌ حقٌ على اللهِ عونهم وذكر منهم الناكح يريد العفاف) وقال أبو بكر رضى الله عنه (أطيعوا الله فيما أمركم به من النكاح ينجز لكم ما وعدكم من الغنى) وقال بن عباس رضى الله عنهما رغبهمُ الله تعالى في التزويج ووعدهم عليه الغنى فقال) إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ)(النور: من الآية32) ، أيها الناس مع هذه الفوائد العظيمة والمصالح الكبيرة نرى بعض الشباب من ذكورٍ وإناث لا يرغبون في الزواج بحجةِ أن الزواج يحولُ بينهم وبين دراستهم وهذه حجة داحضة فإن النكاح لا يمنع من المضي في الدراسة أو النجاح فيها بل ربما يكونُ عوناً على ذلك فإن الصالحَ إذا وفقَ زوجة صالحة وسادت بينهما روحُ المودة صارَ كلُ واحدٍ منهما عوناً للآخر على دراستهِ وعلى مشاكلِ حياته واكثر الناس تكلل زواجاتهم بالتوفيق ولله الحمد وكم من شباب ذكورٍ وإناث منّ الله عليهم بالزواج فرأوا من الراحة وتفرغ الفكر والنفس للدراسة ما كانَ عونا لهم عليها فعلى هؤلاء الشباب الذين اغتروا بهذه الحجة أن يعيدوا النظرَ مرةً بعدَ أخرى حتى يصححوا من خطأهم وليسألوا زملاء لهم تزوجوا فرأوا الخير والطمأنينة من وراء الزواج ، وماذا ينفعُ المرأة إذا أكملت دراسةً ليست بحاجةٍ إليها وفاتتها سعادة النكاح وعقمت من الأولاد واصبحت رملى من الأرامل لم تسعد في حياتها ولا أولاد لها يذكرونها بعد موتها هذه إحدى العقبات التي تحولُ بين الشباب وبين الزواج ، أما العقبة الثانية فهي احتكارُ بعض الأولياء الظلمةُ لبناتهم ومن لهم ولاية تزويجهم أولئك الذين لا يخافون الله ولا يرعون أمانتهم ولا يرحمون من تحت أيديهم أولئك الأولياء الذين اتخذوا من ولايتهم على تلكَ المرأةِ الضعيفة مورداً للكسب المحرم واكل المالِ بالباطل ، تجد الخاطب الكفء في دينه وخلقه يخطب منهم فيفكرون ويقدرون ثم يقولون الكلمة الأخيرة البنتُ فائتةٌ لغيرك البنت صغيرة شاورتها فأبت يقولون هذه الأقوال الكاذبة ليردوا هذا الخاطب الكفء إما لعقدٍ نفسيه تثقلُ عليهم الإجابة واما لطلبِ مالٍ يحصلونه من وراء ولايتهم واما لعداوة شخصية بينهم وبين الخاطب ، والولاية أيها المسلمون الولايةُ دينٌ وامانه يجب النظر فيها إلى مصلحةِ المولى عليه لا إلى أغرضِ الولي ، أما العقبة الثالثة التي تحولُ دون الزواجِ ومصالحه العظيمة فهي غلاءُ المهور ونفقاتُ الزواج وتزايدها عاماً بعد عام حتى صار الزواج من الأمور المستحيلة أو الأمور الشاقة جداً لدى كثير من الراغبين في الزواج ، إلا بديونٍ تشغلُ ذمته وتذله لدائنه ، وان تذليلَ هذه العقبة أن يفكرَ ذو الرأي من الأولياء ما هو المقصود بالنكاح؟ وما هي مكانة المرأة التي جعلكَ اللهُ ولياً عليها هل المقصود بالنكاح المال؟ هل المرأة سلعة تباع؟ أو تمنع بحسبِ ما يبذل فيها من المال ؟ كلُ هذا لم يكن فليس المقصود بالنكاح المال وانما المالُ وسيلة إليه وليست المرأة سلعة بل هي اكرم من السلعة هي أمانة عظيمة وجزءٌ من أهلها وإذا فكرنا هذا التفكير وبلغنا هذه النتيجة عرفنا أن المالَ لا قيمةَ له وان المغالاة في المهور ونفقات الزواجِ لا مبرر لها فلنرجع إلي ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم واصحابه فقد قال عمر بن الخطاب رضى الله عنه (ألا لا تغلو في صداق النساء فإنها لو كانت مكرمةٌ في الدنيا أو تقوى عند الله كان أولاكم بها النبي صلى الله عليه وسلم) ما اصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم امرأة من نساءه ولا اُصدقَت امرأة من بناته اكثر من اثنتي عشرة أوقيه وان الرجل ليغلو في صداق امرأته حتى يكون لها عداوة في نفسه وحتى يقول كلفت اليك علق القربة أي تكلفت دفع كل شئ عندي اليك حتى علق القربة وهو الحبل الذي تعلق به فإذا رجعنا إلى ما كان عليه السلف الصالح من تقليل المهور تيسرت أمور الزواج وعظمت بركاته وانتفع بذلك الرجال والنساء ، أيها المسلمون إن كثيراً من الأولياء من الآباء أو غيرهم يتشترطون على الزوج الخطاب مالاً يدفعهُ إليهم وسيكونُ هذا المال على حسابِ مهر المرأة وهذا الاشتراطُ محرم واكل للمال بالباطل فإن المهر كله للزوجة كما قال الله تعالى )وَآتُوا النِّسَاءَ صَدُقَاتِهِنَّ نِحْلَةً)(النساء:4) فأضاف الصداق إليهن ، وفي الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال (أيما امرأة نَكحت على صَداقٍ أو هبات أو عِدَةٍ قبلَ عصمةِ النكاحِ فهو لها وما كان بعد عصمة النكاح أي بعد عقدهِ فهو من الأعطيهَّ) فأتقوا الله عبادَ الله ودعوا مهور النساءِ لهن ولا تشترطوا لأنفسكم شيئاً منه فإن ذلك اقتطاعٌ بغيرِ حق وسببٌ للتلاءم لولاية النكاح حيث يلاحظُ الولي هذا الشرط فيزوجُ من يعطيه اكثر ويمنع من لا يعطيه ضاربا بمصلحة موليتهِ عرض الحائط وهذا إهدار للأمانة وخيانة للولاية فأدوا الامانه واحفظوا الولاية (ولا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ ) )وَاعْلَمُوا أَنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلادُكُمْ فِتْنَةٌ وَأَنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ أَجْرٌ عَظِيمٌ) (لأنفال) باركَ الله لي ولكم في القرآن العظيم ونفعني وإياكم بما فيه من الآيات والذكرِ الحكيم أقول قولي هذا واستغفر الله لي ولكم ولكافةِ المسلمين من كل ذنب فاستغفروه انه هو الغفور الرحيم. الحمدُ لله حمداً كثيراً كما أمر واشكره وقد تأذن بالزيادة لمن شكر واشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له ولو كره ذلك من أشرك بهِ وكفر واشهد أن محمد عبده ورسوله سيدُ البشر الشافعُ المُشفعُ في المَحشر صلى الله عليه وعلى آله واصحابه خير صحبٍ ومعشر وعلى التابعين لهم بإحسان ما بدأ الفجر وأنور وسلم تسليما ..
أما بعد
أيها الناس اتقوا الله تعالى وانه كثرُ السؤال عنِ العقدِ على المرأة وهى حائض هل ذلك جائز أو غيرُ جائز؟ وإن الجواب على ذلك أن العقدَ على المرأة أعنى عقدَ النكاح عليها وهى حائض لا بأس به والنكاحُ صحيح ولكني أرى انه لا يدخل عليها زوجها حتى تطهر لأنه ربما يدخل عليها وعليها الحيض فيقع في المحظور وهو وطء الحائض ووطء الحائض محرم لقول الله تعالى (وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذىً فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ)( البقرة:222) أما طلاقُ المرأة وهى حائض فإنه محرمٌ لا يجوز وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلم عبد الله بن عمر أن يردَ زوجتهُ حين طلقها وهى حائض فلا يجوز للرجل أن يطلقَ زوجته وهى حائض وعليه أن يردها حتى تطهر ثم تحيض ثم تطهر ثم إن شاء امسك بعد وإن شاء طلق فهذه هي العدة آلتي أمر الله أن تطلقَ لها النساء ، وكذلك لا يجوز للرجل أن يطلق زوجته وهى طاهر إذا كان قد جامعها في هذا الطهر إلا أن تكونَ حاملاً أو يتبين حملها بعد الوطء فله أن يطلقها وبهذا نعرف أن طلاق الحامل جائزٌ وواقع خلافاً لما يظنه بعض العوام أن طلاقُ الحامل لا يقع وهذا ظنٌ لا اصل له من كتاب الله ولا من سنة رسوله ولا من كلام أهل العلم فطلاق المرأة الحامل واقع وقد قال الله تعالى (وَأُولاتُ الْأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَنْ يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ )(الطلاق: من الآية4) فاتقوا الله عباد الله واعرفوا حدود ما انزل الله على رسوله وتمسكوا بها ولا تعتدوا حدود الله فإن من يتعدى حدود الله فقد ظلم نفسه وما أشكل عليكم فإنه يجب عليكم أن تسألوا عليهِ أهل العلمِ عن ذلك ولا يجوز أن تسألوا من لا تثقوا بعلمه من العامة فإن العامةَ لا يدرون شيئاً في كثيرٍ من الأمور واعلموا أن خيرَ الحديث كتابُ الله خير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتِها وكل محدثة في دين الله بدعة وكل بدعةٍ ضلاله وكل ضلالةٍ في النار وعليكم بالجماعة فإن يد الله على الجماعة ومن شذ شذَ في النار واعلموا أن الله أمركم بأمر بدأ فيه بنفسه فقال جل من قائل عليما (إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً) (الأحزاب:56) ؛ اللهم صلى وسلم وبارك على عبدك ونبيك محمد ؛ اللهم ارزقنا محبته واتباعه ظاهراً وباطناً ؛ اللهم توفنا على ملته ؛ اللهم احشرنا في زمرته ؛ اللهم اسقنا من حوضه ؛ اللهم أدخلنا في شفاعته ؛ اللهم اجمعنا به في جنات النعيم مع الذين أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين ؛ اللهم أرضى عن خلفائه الراشدين وعن زوجاته أمهات المؤمنين وعن الصحابة أجمعين وعن التابعين لهم بإحسان إلي يوم الدين ؛ اللهم أرضى عنا معهم واصلح أحوالنا كما أصلحت أحوالهم يا رب العالمين ؛ اللهم أصلح ولاةَ أمور المسلمين واجعلهم خيرَ عونٍ على طاعتك يا رب العالمين ؛ اللهم أزل عن المسلمين كلَ وليٍ لا يقوم فيهم بشرعك ولا ينصح لهم ؛ اللهم أزله عنهم يا رب العالمين وأبدله بخير منه انك على كل شئ قدير ؛ اللهم أصلح لولاة أمور المسلمين بطانتهم وهيئ لهم بطانة صالحة تدُلهم على الخير وترغبهم فيه وتبين لهم الشر وتحذرهم عنه يا رب العالمين ؛ اللهم من كان من بطانة ولاة أمورنا غيرَ ناصحٍ في دينه ولا لعبادك فأبعده عن ولاة أمورنا يا رب العالمين وأبدله بخير منه انك على كل شيء قدير ، ؛ اللهم اصلح لنا أمورنا كلها واجعل عاقبتنا خيراً لنا يا رب العالمين ربنا اغفر لنا ذنوبنا وإفراطنا في امرنا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلاً للذين آمنوا ربنا انك رؤوف رحيم ؛ اللهم اجعل صلاتنا هذه مكفرةً لذنوبنا ورافعةً لدرجاتنا ومقربةً لنا اليك يا رب العالمين ؛ اللهم انفعنا بما سمعنا انكَ على كل شيء قدير عباد الله (إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْأِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ) (النحل:90) )وَأَوْفُوا بِعَهْدِ اللَّهِ إِذَا عَاهَدْتُمْ وَلا تَنْقُضُوا الْأَيْمَانَ بَعْدَ تَوْكِيدِهَا وَقَدْ جَعَلْتُمُ اللَّهَ عَلَيْكُمْ كَفِيلاً إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ) (النحل:91) واذكروا الله العظيمَ الجليل يذكركم واشكروه على نعمه يزدكم) وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ)(العنكبوت: من الآية45).



binothaimeen.com - فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله












آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-05-25, 20:58   المشاركة رقم: 7 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.82 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : قسم الفقه واصوله
افتراضي

حفلات الزواج


إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونتوب إليه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي وأشهد أن لا إله الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسانٍ وسلم تسليماً كثيراً..
أما بعد
فيا أيها الناس اتقوا الله تعالى واشكروا نعمته عليكم بهذا الدين القويم الذي أكمله الله لكم وأتم به النعمة عليكم وبعث به أشرف خلقه إليكم فلقد بعث الله رسوله محمداً صلى الله عليه وسلم ليتمم مكارم الأخلاق فكان دينه دين عبادة ودين أخلاق ودين معاملة أيها المسلمون إنه لا يشك أحد في أن الزواج من نعمة الله على عباده وأنه لا تستقيم أمور البشرية إلا به وأنه هو السبب لكثرة الأمة وقوتها ولهذا كان من سنن المرسلين عليهم الصلاة والسلام ولقد أرسلنا رسلاً من قبلك وجعلنا لهم أزواجاً وذريةً وتأمل كيف قال وذرية ليتبين لك أن من أهم مقصود النكاح الذرية لتكثر الأمة ولقد توصل أعداءنا إلى فكرٍ خاطئ بثوه بين المسلمين وهو أن يقللوا من نسلهم بحيلة يتحيلون بها بوجوهٍ شتى يسيئون الظن بالله عز وجل ويعتقدون أنهم هم الذين يستطيعون أن يقوّموا أولادهم فيقولون إذا كثر الأولاد عجزنا عن تربيتهم ولم يعلموا أن الهدى هدى الله وأن أناساً كان عندهم ذريةٌ كثيرة فمنّ الله على هذه الذرية بالاستقامة وأن أناساً آخرين ليس عندهم إلا واحدٌ أو اثنان ومع ذلك فهم على أسوأ الأحوال أيها المسلمون لا يغركم أعداءكم إن أعداءكم يريدون أن يقللوا من عددكم ويريدون أن يضعفوا من قوتكم وأن يقللوا من شأنكم ولكن انظروا إلى ما أرشد إليه النبي صلى الله عليه وسلم (تزوجوا الودود الولود فإني مكاثرٌ بكم يوم القيامة) أيها المسلمون إن هذا الزواج الذي هو من نعمة الله والذي من أعلى شؤونه وأشرف آدائه كثرة الذرية إنه يجب أن يكون محلاً بالحلى الشرعية المبينة على الحياء وعلى الأخلاق فإن من أفضل الأخلاق التي جاء به الدين الإسلامي خلق الحياء الذي يمنع صاحبه من فعل ما يخالف الشريعة أو الفطرة السليمة خلق الحياء الذي هو من شعب الإيمان فإن الحياء من الإيمان كما قال ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم والحياء من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم الذي هو أكرم بني الإنسان أيها المسلمون ولكن من البلاء المنكر الذي أصيب به بعض الناس في أيام حفلات الزواج أن نزع منهم الحياء فكانوا يرتكبون أيام الزواج ليلة الزفاف أمراً منكراً لا ترضاه الشريعة ولا تقره الفطرة ولا تقبله العادات الحميدة يخرج الزوج فيلتقي بزوجته أمام حفل النساء المتجملات المتطيبات وربما يكشف بعضهن عن وجوههن ليرين هذه الزوجة في أول لقاء له مع زوجته جالساً إلى جنبها يصافحها أو يقبلها أو يلقمها الحلوى أو التفاحة أو غير ذلك مما يستدعي تحرك الشهوة وحلول الفتنة فيا سبحان الله يا سبحان الله كيف يبلغ بنا الحد إلى هذا التدهور وفي هذه السرعة؟ كيف يليق بنا ونحن أمةٌ إسلامية أمة الإيمان والحياء أمة محمدٍ صلى الله عليه وسلم الذي كان أشد الناس حياءً مع القوة والحزم كيف يليق بنا ونحن كذلك أن نخلع جلباب الحياء لنعري أنفسنا في عاداتٍ وتقاليد وردت إلينا عبر أمم إسلامية تأثرت بعادات أمم كافرة أيها المسلمون تصوروا ماذا تكون حال الزوج وزوجته حينئذٍ أمام نساء ينظرن إليهما ليظهرن الشماتة في الزوج أو زوجته إن كانا قبيحين في نظرهن ألم تعلموا أن بعض النساء إذا رأين الزوج أو الزوجة على وجهٍ قبيحٍ في نظرهن جعلن يسخرن بهما وينشرن قبحهما في مجتمعات الناس أما إذا كان الزوج والزوجة جميلة فإن كوامن غرائز النساء سوف تتحرك في هذه الغمرة غمرة الفرح بالعرس وتحت نشوة النكاح فبالله عليكم يا أهل الرجال يا أيها المؤمنون يا أيها العقلاء بالله عليكم ماذا يحصل من الفتنة إنها لفتنةٌ كبيرة ومحنةٌ عظيمة ثم تصوروا ماذا تكون نظرة الزوج إلى زوجته الجديدة وقد شاهد في أولئك النساء من يفوق زوجته جمالاً وشباباً وهيئة لأنه بلا شك ليست زوجته الجديدة أجمل النساء ولا أحسنهن هيئة ولا أقومهن شباباً ماذا تكون حال الزوج حينئذٍ؟ قد يقول الزوج رغبةٌ في زوجته وشغفٌ في الاجتماع إليها ولكن عندما يشاهد في هؤلاء النساء من يفوقها جمالاً وشباباً وهيئة ربما تتحول رغبته ويزول شغفه ويتعلق قلبه بما شاهده في هذا المحفل لا بمن تزوج بها وتكون الكارثة بين الزوجين فيكون كارهاً لزوجته من أول ليلة التقى بها وهذا أمرٌ واقعٌ وواضح ولقد بلغنا أن هذا المشهد المحرم المنافي لخلق الحياء يصحبه إلتقاط صورٍ له بآلة التصوير التي يحملها بعض النساء فما أدري أيها الناس ما الذي سوغ لهؤلاء النساء أن يلتقطن صور الحفل لينشر بين الناس بقصد أو بغير قصد أيظن أولئك الملتقطات للصور أن أحداً يرضى بفعلهن إنني لا أظن أن أحداً يرضى أن تؤخذ صورة أبنته أو أخته أو زوجته لتكون بين أيدي أولئك المعتديات الملتقطات للصور ليعرضنها على من شئن متى عرضن هل يرضى أحد أن تكون صور محارمه بين أيدي الناس لتكون محلاً للسخرية إن كانت قبيحة ومساراً للفتنة إن كانت جميلة لتكون متحدث الناس في كل مجلس ولهذا فإني أقول من على هذا المنبر إن هذا الحفل لا يجوز لأحد أن يلبي دعوة من دعى إليه إلا إذا حضر أمكنه أن يقضي على هذا المنكر وأن يمنعه وإلا فلا يجوز له الحضور حتى ولو كان أقرب الناس إليه لأنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق ولقد بلغني ما هو أفدح من هذا وأقبح وهو أن بعض المعتدين يحضرون آلة الفيديو ليلتقطوا صور المحفل حية فيعرضوها على أنفسهم وعلى غيرهم كلما أرادوا التمتع بالنظر إلى هذا المشهد وأقبح من ذلك أيضاً أن بعض هؤلاء يكونون من الشباب الذكور مختلطين بالنساء أو منفردين ولا يرتابوا عاقلٌ عارفٌ بمصادر الشريعة ومواردها لا يرتاب أن هذا من الأمر المنكر المحرم وأنه انحدارٌ إلى الهاوية في تقليد الكافرين والمتشبهين بهم فكيف نرضى أيها المسلمون كيف نرضى أيها الأخوة المسلمون كيف نرضى وقد سلّم الله بلادنا ولله الحمد من استعمار الكفار بحلول الأوطان كيف نرضى أن نستسلم لاستعمار القلوب بالأخلاق السافلة والأفكار المنحرفة كيف نرضى وقد منّ الله علينا بالتقدم بهذا الدين أن نرجع إلى الوراء بالبعد عن تعاليمه وأخلاقه كيف يليق بنا وقد أعطانا الله تعالى شهامة الرجولة وولاية العقل أن ننتكس فننقاد لسيطرة النساء والسفهاء فربأوا أيها المسلمون بأنفسكم عن السير وراء التيارات الجارفة بدون نظرٍ أو روية وفكروا في العواقب والنتائج قبل حلول البلية إننا متى سرنا وراء كل ما يرد إلينا من أخلاق وعادات بدون نظرٍ في موافقتها للشرع وفي نتائجها وثمراتها فسيحل بنا من البلاء ما لا يمكننا رفعه إنه لا نسب بين الله عز وجل وبين البشر فالله سبحانه وتعالى يقول ) إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ )(الحجرات: من الآية13) فمتى كنا أتقى لله ونسأل الله تعالى أن يجعلنا جميعا من المتقين متى كنا أتقى لله فنحن أكرم عنده ومتى كنا على العكس فإن الله تعالى لا يبالي بنا إن علينا أن نقابل هذه التيارات الجارفة والعادات القبيحة بقوة المؤمن وشجاعة الحازم وأن لا ندع لها مكاناً في مجتمعنا لنكون أمةً رفيعةً منيعة تعتز بدينها وتلازم تقاليدها النابعة من شريعة الله إننا ولله الحمد في بلادٍ محافظة على دينها وأخلاقها وتقاليدها المستمدة من دينها فلنحذر أن تخرق هذه العادات القبيحة التي وردت إلينا سياج مجتمعنا وتفرق كلمتنا وتنشر بيننا فوضى الأخلاق والسفالة أيها الناس إن أخذ صورةٍ للزوج وزوجته عند أول لقاء لا يزيدهما إيماناً بالله ولا تنفيذاً لشريعة الله ولا مودةً في القلب ولا صحةً في الجسم ولا نموءاً في المال ولا كثرة في الولد وإنما هو المنكر الذي قد تحل به العقوبة فتعم الصالح والفاسد فاتقوا الله عباد الله وتناصحوا فيما بينكم وامنعوا هذه العادات القبيحة أن تنتشر بينكم فتحل بكم عقوبة الله وأسمعوا قول الله عز وجل )وَاتَّقُوا فِتْنَةً لا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْكُمْ خَاصَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ) (لأنفال:25)وأسمعوا قوله تعالى )أَفَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَنْ يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا بَيَاتاً وَهُمْ نَائِمُونَ) (لأعراف:97) )أَوَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَنْ يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا ضُحىً وَهُمْ يَلْعَبُونَ) (لأعراف:98) )أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلا يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ) (لأعراف:99)اللهم إنا نسألك في مقامنا هذا ونحن في انتظار فريضةٍ من فرائضك لبينا دعوتك فحضرنا إلى هذا المقام إلى هذا المكان نسألك اللهم أن توفقنا لما فيه الخير والصلاح والسداد والرشاد والفلاح والإصلاح يا رب العالمين اللهم اجعلنا أمةً مؤمنة تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر وتدعو إلى الخير بإذن الله اللهم أغفر لنا وارحمنا إنك أنت الغفور الرحيم اللهم صلي وسلم وبارك على عبدك ورسولك محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين..
الحمد لله حمداً كثيراً كما أمر وأشكره وقد تأذن بالزيادة لمن شكر وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ولو كره ذلك من أشرك به وكفر وأشهد أن محمداً عبده ورسوله سيد البشر الشافع المشفع في المحشر صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين وسلم تسليماً كثيراً..
أما بعد
فيا عباد الله إن الله تعالى قد فرض فرائض فلا تضيعوها وحد حدوداً فلا تعتدوها وسكت عن أشياء رحمة بكم غير نسيان فلا تبحثوا عنها أيها المسلمون إن مما حده الله تعالى في كتابه وعلى لسان رسوله صلى الله عليه وسلم هذا العقد العظيم عقد النكاح وذلك أنه لا يدخل الإنسان فيه إلا بشروط ولا يخرج منه إلا بشروط وإني أذكر هنا شيئين يشتبهان على كثير من الناس وهما هل يجوز أن يعقد على المرأة وهي حائض؟ وهل يجوز أن تطلق المرأة وهي حائض؟ نقول إن حدود الله عز وجل قد بينت ذلك أما العقد على المرأة وهي حائضٌ فإنه فلا بأس به فيجوز أن يعقد على المرأة وهي حائض والنكاح صحيح ولكن من المستحسن أن لا يدخل الرجل عليها حتى تطهر لأنه يخشى أن يقع فيما حرم الله عليه من وطء الحائض وذلك أن وطء الحائض محرمٌ بكتاب الله عز وجل قال الله تعالى )وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذىً فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ)(البقرة: من الآية222) فلهذا لا يجوز للإنسان أن يطأ زوجته وهي حائض فإن فعل فهو آثم وعليه الكفارة في مذهب الإمام أحمد بن حنبلٍ رحمه الله وهي جنيهٌ أو نصف جنيه ولكن يجوز للإنسان أن يستمتع من زوجته الحائض بما شاء ما عدا الوطء في الفرج أما الوطء في الدبر فإنه حرامٌ بالنسبة للحائض وغيرها كما هو معلوم فيجوز للإنسان أن يستمتع بزوجته في كل شيء ما عدا الوطء في الفرج إذا كانت حائضاً لقول النبي صلى الله عليه وسلم (اصنعوا كل شيءٍ إلا النكاح) أما الشيء الثاني فهو طلاق المرأة وهي حائض فإن هذا حرامٌ ولا يجوز لقول الله تعالى )يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِن)(الطلاق: من الآية1) وطلاقهن لعدتهن أن يطلقها وهي حامل أو يطلقها في طهرٍ لم يجامعها فيه فإن طلقها في طهرٍ جامعها فيه فإن ذلك حرام وإن طلقها وهي حائضٌ فإن ذلك حرام وقد طلق ابن عمرٍ رضي الله عنهما زوجته وهي حائض فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يراجعها أو يردها إلى عصمته وذلك لأن هذا الطلاق ليس على أمر الله ورسوله وإذا لم يكن على أمر الله ورسوله فإنه ردٌ باطل لا يقع لقول النبي صلى الله عليه وسلم (من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد) ولهذا يجب على الإنسان إذا أراد أن يطلق زوجته أن ينظر في أمرها هل هي حائضٌ أو لا فإن كانت حائضاً فلا يطلقها وإذا كانت طاهراً فهل جامعها في هذا الطهر أم لم يجامعها فإن كان قد جامعها فلا يطلقها إلا أن يتبين حملها وإن كان لم يجامعها فليطلقها إن شاء وقد أشتهر عند كثير من العامة اشتهر أمرٌ أستغربه كيف يشتهر هذا وهو أنهم يظنون أن المرأة الحامل لا يقع عليها طلاق وهذا ظنٌ خطأ مخالفٌ للكتاب والسنة وإجماع الأمة فالمرأة الحامل يقع عليها الطلاق بكل حال حتى وإن كان الإنسان قد جامعها حتى لو طلقها بعد جماعها قبل أن يغتسل من جنابته فإن طلاقها يقع على كل حال طلاق الحامل واقعٌ بكل حال ولا إشكال فيه ولذلك أرجو منكم بارك الله فيكم أن تنشروا هذا الأمر بين الناس لأن كثيراً من الناس يسأل عن طلاق الحامل هل يقع وهذا يدل على أنهم يرون أنه لا يقع وهو أمرٌ خطير لأنه إذا طلقها وهي حاملٌ يظن أن الطلاق لا يقع فسوف يبقيها عنده ولا يتحسب هذا الطلاق شيئاً وهذا أمرٌ له خطورته إذ قد يكون هذا الطلاق آخر ثلاثة تطليقاتٍ لها فيستمتع بزوجةٍ لا تحل له أيها المسلمون اعرفوا حدود ما أنزل الله على رسوله قبل أن تقدموا على العمل فإنه لا عمل إلا بعد العلم قال الله تعالى )فَاعْلَمْ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ )(محمد: من الآية19) وأعلموا أيها المسلمون أن خير الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي محمدٍ صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثةٍ في دين الله بدعة وكل بدعةٍ ضلالة وكل ضلالةٍ في النار فعليكم بالجماعة فإن يد الله على الجماعة ومن شذ شذ في النار وأعملوا أن الله أمركم بأمرٍ بدأ فيه بنفسه فقال جل من قائلٍ عليما )إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً) (الأحزاب:56) فسمعاً لك اللهم وطاعة اللهم صلي وسلم على عبدك ورسولك محمد اللهم ارزقنا محبته وإتباعه ظاهراً وباطنا اللهم توفنا على ملته اللهم احشرنا في زمرته اللهم اسقنا من حوضه اللهم أدخلنا في شفاعته اللهم أجمعنا به في جنات النعيم مع الذين أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين اللهم أرضى عن خلفائه الراشدين وعن زوجاته أمهات المؤمنين وعن الصحابة أجمعين وعن التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين اللهم أرضى عنا معهم بمنك وكرمك وجودك وإحسانك يا رب العالمين اللهم أعز الإسلام بالمسلمين..


binothaimeen.com - فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله












آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-06-24, 11:04   المشاركة رقم: 8 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 21
الجنس :
ذكــــــر
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 1,744 [+]
بمعدل : 1.70 يوميا
عدد المواضيع : 814
عــدد الــردود : 930
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 742
تلقى إعجابات : 890
أرسل إعجابات : 1259
الحالة:
محمد إسلام غير متواجد حالياً
محمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to behold
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : قسم الفقه واصوله
افتراضي

بارك الله فيك و جزاك كل الخير.











أم التوام أعجبه هذا.
آخر مواضيعي

طريقة حذف وازالة حساب الفيس بوك نهائيا في 30 ثانية


حلول تمارين الكتاب المدرسي لغة فرنسية 2 متوسط


تحضير جميع دروس التربية المدنية للسنة الاولى متوسط


حلول جميع تمارين الفيزياء للسنة الاولى ثانوي جذع مشترك آداب و لغات


معادلة تفاعل حمض الاكساليك مع حمض برمنغنات البوتاسيوم


عرض البوم صور محمد إسلام  

قديم 2015-06-24, 14:23   المشاركة رقم: 9 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.82 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : قسم الفقه واصوله
افتراضي

وفيك بارك الله محمد
شكرا لمرورك الطيب











آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-08-16, 12:34   المشاركة رقم: 10 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Aug 2015
العضوية: 809
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
العراق
المشاركات: 6 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
عدد المواضيع : 3
عــدد الــردود : 3
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 10
تلقى إعجابات : 0
أرسل إعجابات : 0
الحالة:
فدوشة غير متواجد حالياً
فدوشة is on a distinguished road
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : قسم الفقه واصوله
افتراضي السلام عليكم

شكرالكم وبارك الله فيكم على المواضيع مع تحياتنا لكم











السلام عليكم

آخر مواضيعي

السلام عليكم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


مجلة ديالى للبحوث الانسانية


الف مبروك


عرض البوم صور فدوشة  
 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)

أذكار, آيلة, لزوجته, وأحكام, والتصوير, الزواج, الزوج, العنان, تحريم

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مذكرة تخرج علاقة الاتصال الشخصي لدى العمال بتوافقهم المهني djennati منتدى العلوم الاقتصادية و التجارية والتسيير 2 2015-05-07 18:38
تهاني بمناسبة عيد العمال bravo1 منتدى الترحيب، التعارف و التهاني 1 2015-05-01 01:59


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
المراجع : متاحة
المصادر : متاحة


 

الساعة الآن 16:38 بتوقيت الجزائر
المنتدى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء, فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه.
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات الوادي انفو ولا نتحمل أي مسؤولية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر).


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir, منتدى الوادي , منتدى وادي , منتدى الجزائر