قديم 2015-05-16, 16:57   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Apr 2015
العضوية: 263
الجنس :
ذكــــــر
الدوله :
قطر
الحالة الاجتماعية :
آعــــزبـــَ
المشاركات: 773 [+]
بمعدل : 0.81 يوميا
عدد المواضيع : 803
عــدد الــردود : -30
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 109
أرسل إعجابات : 2
الحالة:
Ć.ŖŎήaĻđo غير متواجد حالياً
Ć.ŖŎήaĻđo is an unknown quantity at this point
 


المنتدى : الحياة الزوجية و قضايا الاسرة و المجتمع
افتراضي في التحذير من إهمال المحارم وخلو الرجل بالمرأة

في التحذير من إهمال المحارم وخلو الرجل بالمرأة






الحمد لله نحمدُه، ونستعينُه ونستهدِيه، ونستغفرُه ونتوبُ إليه، ونعوذ بالله من شُرور أنفُسِنا وسيِّئات أعمالنا، مَن يهده الله فلا مضلَّ له، ومَن يُضلِل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحدَه لا شريك له، وأشهد أنَّ محمدًا عبده ورسوله، حذَّر من السوء والفواحش، صلَّى الله عليه وعلى آله وصَحابته، الممتثلين لأوامره والمجتنبين لنواهيه، وسلَّم تسليمًا كثيرًا.

أمَّا بعدُ:
فيا عباد الله، اتَّقوا الله -تعالى- في أنفسكم وفي أهليكم، واحذروا عواقبَ الذنوب والمعاصي، واعلموا أنَّ الله يُمهِل ولا يُهمِل، وتذكَّروا ما حلَّ بغيركم، ممَّن أضاع أوامر الله وارتكب محارمه، ماذا حلَّ به من ويلات، وما ناله من عقوبات، واعلموا أنَّ ممَّا وقع الكثير فيه إهمال النساء، والتساهُل بالمحارم، حتى وصلت الحال بالبعض أنْ خصَّص لهن سيارة وسائقًا، وقد يكون أجنبيًّا عن البلاد، ولا يعرف شيئًا عن أوضاعها ومدى تمسُّك أهلها وغيرتهم على محارمهم، فيزيد الطين بلَّة بطمعه في تلك المحارم.


لقد أهمل الكثيرُ النساءَ، وضيَّع المحارم، وفقد الغيرة، يُخصِّص السيارة، ويستَقدِم السائق، ويُسلِّم المفاتيح، ويخلع الأمانة من عُنقِه، ويضعها في يد غير أمينة، السيارة واقفة، والسائق مفرغ وقد أُعطِي التعليمات من قِبَلِ ربِّ الأسرة، فهو ينتظر الإشارة من النساء ليذهب بهنَّ إلى ما يُرِدنَ وقد تكون واحدة، فيعظم البلاء، فالذئب والشاة لا يجتمعان في قفص.


إنَّ دِيننا الحنيف أحاطَ المحارم بسِياج منيع وصانَها عن الابتذال، وحفظها عن مخالب السباع، وأبعَدَها عن مواقع الشُّبَه والرِّيبة، وسما بها إلى العلو، وقطع التفكير في نَيْلِ شيءٍ منها بغير طريقٍ مشروع؛ يقول ربنا - جلَّ وعلا -: ﴿ قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ ﴾ [النور: 30-31].


ويقول - سبحانه وتعالى -: ﴿ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ ﴾ [الأحزاب: 53].


ويقول - جلَّ وعلا -: ﴿ يَعْلَمُ خَائِنَةَ الْأَعْيُنِ وَمَا تُخْفِي الصُّدُورُ ﴾ [غافر: 19].


ونبيُّنا - صلوات الله وسلامُه عليه - يُحذِّر من إهمال النساء ودخول الرجال غير المحارم عليهنَّ؛ ففي حديثٍ عن ابن عباسٍ - رضِي الله عنهما - أنَّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: ((لا يخلونَّ رجلٌ بامرأةٍ إلا ومعها ذو محرم))[1].


وعن عقبة بن عامر - رضِي الله عنه - أنَّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: ((إيَّاكم والدخولَ على النساء))، فقال رجلٌ من الأنصار: أفرأيت الحَمْوَ؟ قال: ((الحموُ الموتُ))[2]؛ رواه البخاري، والحمو: قريب الزوج.


تلك التعاليم السامية التي صانَت المحارم، ورفعَتْ وسمَتْ بها، وسدَّت الذرائع الموصلة إليها؛ ففي الحديث عن بُرَيدة قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لعليٍّ - رضِي الله عنه -: ((يا علي، لا تتبع النظرة فإنما لك الأولى وليست لك الآخِرة))[3].


وعن أبي هريرة - رضِي الله عنه - عن النبيِّ -صلى الله عليه وسلم- قال: ((العَيْنان زناهما النظر، والأذنان زناهما الاستماع، واللسان زناه الكلام، واليد زناها البطش، والرجل زناها الخُطَا، والقلب يهوى ويتمنَّى، ويُصدِّق ذلك الفرج أو يُكذِّبه))[4].


فقد نهى مُعلِّم الأمَّة ومُربِّيها - صلوات الله وسلامُه عليه - من النظرة الثانية؛ لأنَّها مقصودة، وفيها تأمُّل وتلذُّذ، وتلك بريد الزنا ووسائله، فمَن يأمن على المرأة وحتى على النساء - وإنْ كُنَّ مجتمعات - من سائقٍ سُلِّمن له طوعًا يذهب بهنَّ إلى ما يردن ويريد، وقد حضر الشيطان، وقلَّ الخوف، ونزعت الشيمة والحياء من الكثير من النساء، وأصبحن يضاحكن ويغامزن ويتلذَّذن بحديث الرجل الخالي معهن، أو مع إحداهن.


إنها المصيبة العُظمَى والطامَّة الكبرى أنْ يُصاب الرجلُ في أهله ومحارمه، إنَّ المحارم دم الوجوه، فاتَّقوا الله - يا عبادَ الله - من إراقتها، فما الذي يغني بعد فقْد الغيرة عليها؟ هل المال الذي ألهى وأشغل عنها يكون سترًا ويعيدُ ماء الوجه المراق؟ وهل التفاخر وتعدُّد وسائل هدْم الأُسَرِ سيُغنِي عن الفضائح شيئًا؟ وهل الأعذار ستنفَعُ من عقوبات الآخرة؟


فاتَّقوا الله، يا عباد الله، يا مَن بأيديكم الأعنَّة، لا تفلتوها، احفَظوا أمانتكم، وخُذُوا على أيدي نسائكم من نساء وشباب.


احذَروا عقوبات الذنوب والمعاصي، تذكَّروا ما حَلَّ بغيركم، ولا تأمَنُوا مكرَ الله، فإنَّكم على خطر، فقد أحاطَتْ بكم الشرور، ورأيتُم عَواقِب الذنوب في غيركم، فاتَّعظوا بهم، فالسعيد مَن وُعِظَ بغيره والله - سبحانه وتعالى - يقول: ﴿ أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلَا يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ ﴾ [الأعراف: 99].


بارَك الله لي ولكم في القُرآن العظيم، ونفعني وإيَّاكم بما فيه من الآيات والذِّكر الحكيم، وتابَ عليَّ وعليكم إنَّه هو التواب الرحيم.


أقول هذا وأستَغفِر الله العظيم الجليل لي ولكم ولسائر المسلمين من كلِّ ذنبٍ، فاستَغفِروه إنَّه هو الغفور الرحيم.

واعلَمُوا أنَّ من المصائب التي حلَّت بالمسلمين اليوم، عدم الغيرة على المحارم، والتساهُل باختلاط بالنساء الأجنبيات منهم، ومن ذلك السائقين والخدم، كما أنَّ البعض قد يُحضِر سائقًا أو خادمًا وخادمة لا علاقة لأحدهما بالآخَر، فيحصل الاختلاط مهما قال قائل بالتحفُّظ، ولا سيَّما وأنَّ هناك مبدأ وعلامات بالتساهُل، وعدم اكتراثٍ بما قد يقع بسبب التساهُل، ومعلومٌ ميول الرجل إلى المرأة، وميول المرأة إلى الرجل، فيحضر الشيطان بينهما فتقع الجريمة، وقد أمر الله الرجال والنساء بالغضِّ من الأبصار، ونهى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- باتِّباع نظرة الفجأة بنظرة ثابتة، فكيف بالاختلاط والتحدُّث مع السفور, وإبداء المحاسن والمفاتن من النساء للعيون الشرسة، والنفوس الضعيفة، والأجسام الجائعة.


إنها الغفلة وفقْد الغيرة التي أودت بالكثير من المسلمين اليوم في وقوع الكثير من المفاسد وهدْم الأخلاق، ومن المأسوف له أنَّ بعضًا من الناس قد يحضر سائقًا أو خادمًا أو خادمة لا من أجل حاجة ملحَّة، وإنما من أجل التَّباهِي والتفاخُر، والقيل بأنَّ فلانًا لديهم سائق أو خادم أو خادمة، إنَّه الضعف والانحطاط، خرب البيوت وقلَّل الإحساس. فاتَّقوا الله - يا عباد الله - في هذا الأمر العظيم.













استاذ علي أعجبه هذا.

في التحذير من إهمال المحارم وخلو الرجل بالمرأة

آخر مواضيعي

في التحذير من إهمال المحارم وخلو الرجل بالمرأة

قنوات iptv على Samsung سمارت تي في


افضل برنامج تشغيل لكرت USB easycap +تعريف+سيريال+البرنامج


تحديث معـدل لـ Géant 2500HDNEW النسخة V1.46


سحب كشف نقاط شهادة التعليم المتوسط 2015


التحويلات الجديدة gn-2500 hd plus


عرض البوم صور Ć.ŖŎήaĻđo   رد مع اقتباس

قديم 2015-05-16, 18:46   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: May 2015
العضوية: 283
الجنس :
ذكــــــر
الدوله :
مصر
المشاركات: 3,753 [+]
بمعدل : 3.93 يوميا
عدد المواضيع : 577
عــدد الــردود : 3176
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 79
نقاط التقييم: 514
تلقى إعجابات : 1705
أرسل إعجابات : 1916
الحالة:
استاذ علي غير متواجد حالياً
استاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of light
 


كاتب الموضوع : Ć.ŖŎήaĻđo المنتدى : الحياة الزوجية و قضايا الاسرة و المجتمع
افتراضي

شكرا لموضوعك المميز متميزا دائما على الوادي انفو











آخر مواضيعي

كلمات لها معاني وعبر متجدد..


مسابقة الحروف المبعثرة


من اجمل التراث الجزائري


هل تعلم جديد ومتجدد...


هنا احبكم في الله


عرض البوم صور استاذ علي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)

إهمال, وخلو, المحارم, التحذير, الرجل, بالمرأة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طفلك الرضيع يحتاج للماء أم التوام منتدى اطفالنا الاحباء وكل ما يتعلق بهم 6 2015-06-01 02:36
في التحذير من تنشيز المرأة على زوجها Ć.ŖŎήaĻđo الحياة الزوجية و قضايا الاسرة و المجتمع 1 2015-05-16 18:45
في التحذير من سوء تربية الشباب Ć.ŖŎήaĻđo الحياة الزوجية و قضايا الاسرة و المجتمع 1 2015-05-16 18:44
التحذير من عقوق الوالدين Ć.ŖŎήaĻđo الحياة الزوجية و قضايا الاسرة و المجتمع 1 2015-05-16 18:43
فوائد قيمة للماء أم نوح الطب البديل 4 2015-05-13 16:34


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
المراجع : متاحة
المصادر : متاحة


 

الساعة الآن 00:45 بتوقيت الجزائر
المنتدى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء, فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه.
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات الوادي انفو ولا نتحمل أي مسؤولية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر).


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir, منتدى الوادي , منتدى وادي , منتدى الجزائر