قديم 2015-02-25, 12:46   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.85 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


المنتدى : المنتدى الإسلامي العام
افتراضي دفاع عن السنة

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم، وبعد:
فَإِنَّ الله تَعَالَى بعث مُحَمَّدًا صلى الله عَلَيْهِ وَسلم بِالْهدى وَدين الْحق ليخرج به النَّاس من الظُّلُمَات إِلَى النُّور، دَاعيًا إِلَيْهِ بِإِذْنِهِ وسراجًا منيرًا، وأمره بتبليغ الدِّين وبيانه: ﴿يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِين﴾ فبلغ الرسالةَ وأدَّى الأمانةَ، وحفظه المولى من كلِّ سوء، وعصَمَه من كلِّ إثم، وشهد له بذلك خيرُ أمَّة أخرجت للناس وهم صحبه الكرام ورجاله الأبرار، فأشهدهم على ذلك في أعظم مجمعِ يوم الحج الأكبر فقال: «وَأَنْتُمْ تُسْأَلُونَ عَنِّي، فَمَا أَنْتُمْ قَائِلُونَ؟ قَالُوا: نَشْهَدُ أَنَّكَ قَدْ بَلَّغْتَ وَأَدَّيْتَ وَنَصَحْتَ، فَقَالَ: بِإِصْبَعِهِ السَّبَّابَةِ، يَرْفَعُهَا إِلَى السَّمَاءِ وَيَنْكُتُهَا إِلَى النَّاسِ: اللهُمَّ اشْهَدْ، اللهُمَّ اشْهَدْ، اللهُمَّ اشْهَدْ»، وأمرهم بتبليغ ذلك الموروث العظيم وهو كتاب الله تعالى وسنة نبيه فقال: «ليبلِّغ الشاهدُ منكم الغائب»، وقال: «نَضَّرَ اللَّهُ امْرَأً سَمِعَ مِنَّا حَدِيثًا فَحَفِظَهُ حَتَّى يُبَلِّغَهُ، فَرُبَّ مُبَلَّغٍ أَحْفَظُ لَهُ مِنْ سَامِعٍ»، فأدَّى هؤلاء الصحب الكرام ممن سمع مقالاته ورأوا أفعاله إلى مَن جاء بعدهم من التابعين وكلُّ جيل يبلغ الجيل الذي بعده يَنْفُونَ عَنْ كِتَابِ اللَّهِ تَحْرِيفَ الْغَالِينَ، وَانْتِحَالَ الْمُبْطِلِينَ، وَتَأْوِيلَ الْجَاهِلِينَ، وكانوا يَدْعُونَ مَنْ ضَلَّ إلَى الْهُدَى وَيَصْبِرُونَ مِنْهُمْ عَلَى الْأَذَى، يُحْيُونَ بِكِتَابِ اللَّهِ الْمَوْتَى، وَيُبَصِّرُونَ بِنُورِ اللَّهِ أَهْلَ الْعَمَى، فَكَمْ مِنْ قَتِيلٍ لِإِبْلِيسَ قَدْ أَحْيَوْهُ، وَكَمْ مِنْ ضَالٍّ تَائِهٍ قَدْ هَدَوْهُ، فَمَا أَحْسَنَ أَثَرَهُمْ عَلَى النَّاسِ، وَمَا أَقْبَحَ أَثَرَ النَّاسِ عَلَيْهِمْ، فحقَّ فيهم قول النبي صلى الله عليه وسلم فيما رواه الشيخان عَنْ ثَوْبَان وغيرِه: «لَا تَزَالُ طَائِفَةٌ مِنْ أُمَّتِي ظَاهِرِينَ عَلَى الْحَقِّ، لَا يَضُرُّهُمْ مَنْ خَذَلَهُمْ، حَتَّى يَأْتِيَ أَمْرُ اللهِ وَهُمْ كَذَلِكَ».



وفسَّر أهل العلم وشرَّاح الآثار كأحمدَ والبخاريِّ وغيرِهما بأنَّهم أصحابُ الحديث الذين «جعلهم الله أَرْكَانَ الشَّرِيعَةِ، وَهَدَمَ بِهِمْ كُلَّ بِدْعَةٍ شَنِيعَةٍ، فَهُمْ أُمَنَاءُ اللَّهِ مِنْ خَلِيقَتِهِ، وَالْوَاسِطَةُ بَيْنَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأُمَّتِهِ، وَالْمُجْتَهِدُونَ فِي حَفِظِ مِلَّتِهِ ... جَعَلَهم رَبُّ الْعَالَمِينَ حُرَّاسَ الدِّينِ، وَصَرَفَ عَنْهُمْ كَيَدَ الْمُعَانِدِينَ؛ لِتَمَسُّكِهِمْ بِالشَّرْعِ الْمَتِينِ، وَاقْتِفَائِهِمْ آثَارَ الصَّحَابَةِ وَالتَّابِعِينَ. فَشَأْنُهُمْ حِفْظُ الْآثَارِ وَقَطْعُ الْمَفَاوِزِ وَالْقِفَارِ، وَرُكُوبُ الْبَرَارِيِّ وَالَبِحَارِ فِي اقْتِبَاسِ مَا شَرَعَ الرَّسُولُ الْمُصْطَفَى، لَا يُعَرِّجُونَ عَنْهُ إِلَى رَأْيٍ وَلَا هَوًى. قَبِلُوا شَرِيعَتَهُ قَوْلًا وَفِعْلًا، وَحَرَسُوا سُنَّتَهُ حِفْظًا وَنَقَلًا .. حَتَّى ثَبَّتُوا بِذَلِكَ أَصْلَهَا وَكَانُوا أَحَقَّ بِهَا وَأَهْلَهَا.
وَكَمْ مِنْ مُلْحِدٍ يَرُومُ أَنْ يَخْلِطَ بِالشَّرِيعَةِ مَا لَيْسَ مِنْهَا. وَاللَّهُ تَعَالَى يَذُبُّ بِأَصْحَابِ الْحَدِيثِ عَنْهَا. فَهُمُ الْحُفَّاظُ لِأَرْكَانِهَا وَالْقَوَّامُونَ بِأَمْرِهَا وَشَأْنِهَا. إِذَا صُدِفَ عَنِ الدِّفَاعِ عَنْهَا فَهُمْ دُونَهَا يُنَاضِلُونَ، ﴿أُولَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ﴾».
ومَن نظر في سِيَر هذه الفئة الناجية والطائفة المنصورة يقف على العجب العجاب مما ذكره العلماء في فضلهم وشرفهم وصبرهم على تبليغ سنة نبيِّهم، فلم تغررهم زهرةُ الحياة الدنيا ولا بهجتُها، أفنوا أعمارهم في خدمة الدين بإخلاص، وأيقنوا أنَّ العلمَ لا يُنال براحة الأجساد والأجسام بل الرحلة والسهر شعارهم والكتابة والطلب دثارهم.
ذكر الذهبي عن الإمام ابن أبي حاتم رحمه الله وهو ابن محدث ومن كبار محدثي زمانه أنه قال: «كنا بمصر سبعة أشهر لم نأكل فيها مَرَقَة، نهارُنا ندور على الشيوخ، وبالليل ننسخ ونقابل (أي وقتهم كله في العلم والطلب)، فأتينا يوما أنا ورفيق لي شيخا، فقالوا هو عليل (أي مريض)، فرأيت سمكة أعجبتنا فاشتريناها، فلما صِرنا إلى البيت حَضر وقتُ مجلس بعض الشيوخ فمضينا، فلم تزل السمكة ثلاثةَ أيام وكاد أن يَنْضَى فأكلناه نيِّئا لم نتفرغ نشويه.
ثم قال رحمه الله: لا يُستطاع العلمُ براحة الجسد».
فبمثل هؤلاء الأعلام كالإمام سعيد بن المسيب وعروة بن الزبير والزهري والإمام مالك والشافعي وأحمد والبخاري ومسلم من علماء الحديث والقرآن والفقه والبيان حفظ الله تعالى سنَّة رسول الله سيد الأنام صلى الله عليه وسلم، فصنفوا المصنفات التي سارت بها الركبان، ووصلت مشارق الأرض ومغارب البلدان، وأخذتها الأمَّة جيلا بعد جيل، كالموطأ والصحيحين وغيرها من كتب الحديث والسنن والفقه والتفسير، وانتفع بها علماء الدين ودعوا الناس إلى عبادة رب العالمين بالبرهان والدليل، فلذلك حفظ الله حقَّهم على عباده وأمرهم برعاية مكانتهم ومنزلتهم، فلا يُذكرون إلا بالخير والثناء فهم أئمة الهدى ومصابيح الدجى، وفيهم يصدق قول الرسول المجتبى عليه صلوات ربي وسلامه: «... وَإِنَّ الْعَالِمَ لَيَسْتَغْفِرُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَوَاتِ، وَمَنْ فِي الْأَرْضِ، وَالْحِيتَانُ فِي جَوْفِ الْمَاءِ، وَإِنَّ فَضْلَ الْعَالِمِ عَلَى الْعَابِدِ، كَفَضْلِ الْقَمَرِ لَيْلَةَ الْبَدْرِ عَلَى سَائِرِ الْكَوَاكِبِ، وَإِنَّ الْعُلَمَاءَ وَرَثَةُ الْأَنْبِيَاءِ، وَإِنَّ الْأَنْبِيَاءَ لَمْ يُوَرِّثُوا دِينَارًا، وَلَا دِرْهَمًا وَرَّثُوا الْعِلْمَ، فَمَنْ أَخَذَهُ أَخَذَ بِحَظٍّ وَافِرٍ».
وروى أحمد وغيره عن عبادة بن الصامت أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «ليس منَّا مَن لم يجلَّ كبيرنا ويرحم صغيرنا ويعرف لعالمنا حقه».
وَلَوْ لَمْ يَقُمْ أَهْلُ الْحَدِيثِ بِدِينِنَا ... فَمَنْ كَانَ يَرْوِي عِلْمَهُ وَيُفِيدُ
هُمُ وَرِثُوا عِلْمَ النُّبُوَّةِ وَاحْتَوَوْا ... مِنَ الْفَضْلِ مَا عَنْهُ الْأَنَامُ رُقُودُ
وَهُمْ كَمَصَابِيحِ الدُّجَى يُهْتَدَى بِهِمْ ... وَمَا لَهُمُ بَعْدَ الْمَمَاتِ خُمُودُ.
لكنَّ الناس نسوا فضلهم وتناسوه، فظهر الطعن فيهم وفيما رووه، وهذا مصداق ما روى أبو داود في السنن وأحمد في المسند وغيرهما عن الْمِقْدَامَ بْنَ مَعْدِي كَرِبَ، قال: «حَرَّمَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمَ خَيْبَرَ أَشْيَاءَ، ثُمَّ قَالَ: يُوشِكُ أَحَدُكُمْ أَنْ يُكَذِّبَنِي وَهُوَ مُتَّكِئٌ عَلَى أَرِيكَتِهِ يُحَدَّثُ بِحَدِيثِي، فَيَقُولُ: بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ كِتَابُ اللهِ، فَمَا وَجَدْنَا فِيهِ مِنْ حَلَالٍ اسْتَحْلَلْنَاهُ، وَمَا وَجَدْنَا فِيهِ مِنْ حَرَامٍ حَرَّمْنَاهُ، أَلَا وَإِنَّ مَا حَرَّمَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِثْلُ مَا حَرَّمَ اللهُ».
وفي رواية وصف الرادَّ لسنته برجل شبعان متكئ على أريكته، قال الإمام البيهقي رحمه الله: «فَكَانَ كَمَا أَخْبَرَ وَبِهِ ابْتَدَعَ مَنِ ابْتَدَعَ وَظَهَرَ الضَّرَرُ».
ظهر الضرر في أناس لم يفقهوا العلم الذي أرسل به محمد صلى الله عليه وسلم ولم يعرفوا فضل علماء الأمة، ولم يقفوا على ما تفتخر به هذه الملة على غيرها من الملل والنحل بحفظ الله عز وجل لها دينها، وحفظِهم لسنة نبيهم عليه الصلاة والسلام، وصنَّفوا في ذلك الكتب العظام التي عليها مدار الإسلام، فبَدَل أن يُذكروا بالخير والفضل، ويُثنى على ما قدَّموه، ويُتَّبَع سبيلهم الذي انتهجوه، تُوَجَّهُ لهم سهام الطعن وبذيءُ الكلام مِن هؤلاء اللئام الذين تربوا على موائد وأرائك الكفرة الفاجرين وتغذوا بأفكارهم وانبسطوا لطريقة عيشهم، فمنهم مَن تجرَّأ وأعلن الكفر والإلحاد وطعن في كتاب رب العباد.
ومنهم مَن اتخذ الطعنَ في سنة النبيِّ صلى الله عليه وسلم وعلمائها ورواتها وحملتها سلَّما للطعن في الدين والإسلام إرضاء لمن هو تحت رحمتهم من اليهود والنصار والكفار، ولا يعلم المسكين أنَّ الطعن في حملة الدِّين ورواةِ الآثار طعنٌ في الإسلام ورسولِ المسلمين، فإنا لله وإنا إليه راجعون على عِظم المصيبة بشدِّة مُطالبة الكفار وأذناب الكفار لهذه الملة الزهراء والسنة الغرَّاء.
وليس العجب أن يتكلم أمثالُ هؤلاء الجهلة والمغرضين والمهزومين والمهزوزين في دين الله بالسوء والبهتان، فهذا كان في زمنه عليه الصلاة والسلام وسائر الأزمان، لكنَّ العجبَ كلَّ العجب أن تُنشر مثلُ هذه الأحقادِ والسخافات والتفاهات في بلد الإسلام ويتلقَّفُها أهل الإعلام الذين كانوا بالأمس القريب ينادون بنصرة الحبيب عليه الصلاة والسلام ويتباكون لذلك، واليوم ينشرون الإساءةَ له ولدينه والطعنَ في سنته وهديه والكلامَ في حملة علمه وورثة أمره، فالجاهل مَن يظنُّ أنَ الدفاع هو دفاع عن اسمه وشخصه فقط، دون الدفاع عن أقواله وأفعاله وهديه وحكمته، ولولا شرور وسائل الإعلام لما ظهر لهؤلاء النَّكرات الرويبضات قول ولا بهتان، لأنَّ سبيلَهم واضح للعيان أنهم لا يريدون إلا اتباعَ سبيلِ الكفار وإرضائهم والسير على طريقهم ﴿وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِير﴾.
وفي هؤلاء ومثلهم يَصدُق عليهم ما رواه ابن ماجه وأحمد عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «سَيَأْتِي عَلَى النَّاسِ سَنَوَاتٌ خَدَّاعَاتُ، يُصَدَّقُ فِيهَا الْكَاذِبُ، وَيُكَذَّبُ فِيهَا الصَّادِقُ، وَيُؤْتَمَنُ فِيهَا الْخَائِنُ، وَيُخَوَّنُ فِيهَا الْأَمِينُ، وَيَنْطِقُ فِيهَا الرُّوَيْبِضَةُ. قِيلَ: وَمَا الرُّوَيْبِضَةُ؟ قَالَ: الرَّجُلُ التَّافِهُ يتكلم فِي أَمْرِ الْعَامَّةِ».
ويصدق فيهم قول الإمام أبي زرعة الرازي رحمه الله فيمَن طعن في صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ يقول: «إِذَا رَأَيْتَ الرَّجُلَ يَنْتَقِصُ أَحَدًا مِنْ أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَّ فَاعْلَمْ أَنَّهُ زِنْدِيقٌ، وَذَلِكَ أَنَّ الرَّسُولَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَّ عِنْدَنَا حَقٌّ وَالْقُرْآنَ حَقٌّ وَإِنَّمَا أَدَّى إِلَيْنَا هَذَا الْقُرْآنَ وَالسُّنَنَ أَصْحَابُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَّ وَإِنَّمَا يُرِيدُونَ أَنْ يجَرحُوا شُهُودَنَا لِيُبْطِلُوا الْكِتَابَ وَالسُّنَّةَ، وَالْجَرْحُ بِهِمْ أَوْلَى وَهُمْ زَنَادِقَةٌ».
فعلماء الإسلام ورواةُ الأخبار هم مَن أدى إلينا سنةَ نبيِّنا عليه الصلاة والسلام، فالكلام فيهم وانتقاصُهم طعنٌ في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وإبطال لدين الله، والله متمٌّ نوره ولو كره الكافرون.
كَنَاطِحٍ صَخْرَةً يَوْمًا لِيُوهِنَهَا ... فَلَمْ يَضِرْهَا وَأْوَهَى قَرْنَهُ الْوَعِلُ
يَا نَاطَحَ الْجَبَلِ الْعَالِي لِيَكْلُمَهُ ... أَشْفِقْ عَلَى الرَّأْسِ لَا تُشْفِقْ عَلَى الْجَبَلِ
نسأل الله أن يسلِّمنا ويسلم بلادنا من الفتن ودعاةِ السوء، ويرزقنا حبَّ نبينا واتباع سبيله والدفاعَ عن سنته، والله تعالى أعلى وأعلم.





الشيخ رضا بوشامة



http://www.rayatalislah.com/index.ph...07-22-14-07-22














دفاع عن السنة

آخر مواضيعي

دفاع عن السنة

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-03-09, 19:40   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Mar 2015
العضوية: 38
الجنس :
ذكــــــر
الدوله :
سوريا
المشاركات: 272 [+]
بمعدل : 0.27 يوميا
عدد المواضيع : 126
عــدد الــردود : 146
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 36
نقاط التقييم: 23
تلقى إعجابات : 12
أرسل إعجابات : 0
الحالة:
tAmmAm غير متواجد حالياً
tAmmAm is on a distinguished road
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : المنتدى الإسلامي العام
افتراضي

موضوع رائع


جزاكي الله خيرا وجعله في ميزان حسناتك











آخر مواضيعي

تحميل لعبة Hitman 3 الرائعة بحجم 140 ميجا فقط !


تفعيل السيرفر المجاني GScam لجهاز GI HD Mini Plus


اقوي العاب الرعب والأكشن Me Alone 2 للكبار فقط بمساحة 40 ميجا


تحميل لعبة project Cars الرائعة 2014


تحميل كتاب الحب ( نزار قباني )


عرض البوم صور tAmmAm  

قديم 2015-03-11, 21:55   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.85 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : المنتدى الإسلامي العام
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .











آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  

قديم 2015-05-22, 01:52   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: May 2015
العضوية: 283
الجنس :
ذكــــــر
الدوله :
مصر
المشاركات: 3,753 [+]
بمعدل : 3.93 يوميا
عدد المواضيع : 577
عــدد الــردود : 3176
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 79
نقاط التقييم: 514
تلقى إعجابات : 1705
أرسل إعجابات : 1916
الحالة:
استاذ علي غير متواجد حالياً
استاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of light
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : المنتدى الإسلامي العام
افتراضي

جزاكِ الله خير الجزاء
وشكراً لطـــرحكِ الهادف وإختياركِ القيّم



رزقكِ المولى الجنـــــــــــــة ونعيمها
وجعلـ ما كُتِبَ في موازين حســــناك
ورفع الله قدركِ في الدنيــا والآخــــرة وأجزل لكِ العطـــاء


لكِ تقديري وخالص دعواتي











آخر مواضيعي

كلمات لها معاني وعبر متجدد..


مسابقة الحروف المبعثرة


من اجمل التراث الجزائري


هل تعلم جديد ومتجدد...


هنا احبكم في الله


عرض البوم صور استاذ علي  
 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)

الملح, الأمر, المنكر, النور, الآداب, المجتمع, المعلام, الاحسان, الاعتداء, الباقيات, الدعاء, السنة, الصالحات, العلم, العقيدة, القيامة, تلقِّي, بالمعروف, دفاع, صلاح, عقدية, فاسدة, فضائل, الإسلامية


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
المراجع : متاحة
المصادر : متاحة


 

الساعة الآن 20:34 بتوقيت الجزائر
المنتدى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء, فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه.
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات الوادي انفو ولا نتحمل أي مسؤولية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر).


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir, منتدى الوادي , منتدى وادي , منتدى الجزائر