قديم 2016-04-29, 18:04   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.85 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


المنتدى : قسم خاص برمضان 1437 هـ - 2016 م
ورده من صام رمضان إيمانا واحتسابا

<h2>
</h2>
امتن الله جل وعلا على عباده بمواسم فاضلة، تتضاعف فيها الحسنات، وتتنزل فيها الرحمات، وتصفد فيها الشياطين، فياسعادة من أحسن استغلال تلك المواسم لسدّ الخلل واستدراك النقص وتعويض ما فات.

وما مِن موسم من هذه المواسم الفاضلة إلا ولله تعالى فيه وظيفة من وظائف الطاعة، يتقرب بها العباد إليه، وله فيها لطيفة من لطائف نفحاته، يصيب بها من يشاء بفضله ورحمته.

ولا شك أن الصيام في رمضان هو أعظم وظيفة يتقرب بها العبد إلى الله تعالى في هذا الشهر الفضيل، كما أنه فرصة لمغفرة جميع الذنوب السابقة، ففي الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من صام رمضان إيماناً واحتساباً، غُفر له ما تقدم من ذنبه).

في رحاب الحديث

- (من صام رمضان) أداة الشرط وفعله، وهذه صيغة من صيغ العموم تعم كل من صام رمضان رجلاً كان أو امرأة، (إيماناً): المراد بالإيمان كما قال الحافظ ابن حجر: "الاعتقاد بفرضية صوم رمضان"، (واحتساباً) الاحتساب: هو طلب الأجر ورجاء الثواب من الله تعالى، يقول الإمام الخطابي: "احتساباً، أي: عزيمة، وهو أن يصومه على معنى الرغبة في ثوابه، طيبة نفسه بذلك، غير مستثقل لصيامه، ولا مستطيل لأيامه"، (غُفِر له ما تقدم من ذنبه) هذا هو جواب الشرط؛ فمن صام رمضان على الوجه المطلوب شرعاً، مؤمناً بالله وبما فرضه الله عليه، ومنه عبادة الصيام، ومحتسباً للثواب والأجر من الله، فإن المرجو من الله أن يغفر له ما تقدم من ذنوبه.



- كيفية تحقيق الإيمان بالصيام والاحتساب فيه: بيَّن الإمام النووي ذلك في قوله: "إيماناً: تصديقاً بأنه حق مقتصد فضيلته، واحتساباً: أنه يريد الله تعالى، لا يقصد رؤية الناس ولا غير ذلك مما يخالف الإخلاص"، ويقول الإمام المناوي: "إيماناً: تصديقاً بثواب الله أو أنه حق، واحتساباً: لأمر الله به، طالباً الأجر أو إرادة وجه الله، لا لنحو رياء، فقد يفعل المكلف الشيء معتقداً أنه صادق، لكنه لا يفعله مخلصاً بل لنحو خوف أو رياء..".
- ذُكر في الحديث أن الصيام يكفر الله به ما تقدم من الذنوب، فهل المقصود بتكفير الذنوب أنه يكفر الذنوب جميعاً صغائر وكبائر، أم الصغائر فقط؟ المعلوم من كلام أهل العلم: أنه لا تُكفَّر سوى الصغائر، وأما الكبائر فلا بد لها من التوبة، وقد حكى الإمام ابن عبد البر إجماع المسلمين على ذلك، واستدل عليه بأحاديث منها ما جاء في "الصحيحين" من قوله صلى الله عليه وسلم: (الصلوات الخمس، والجمعة إلى الجمعة، ورمضان إلى رمضان؛ مكفرات لما بينهن ما اجتنبت الكبائر).















من صام رمضان إيمانا واحتسابا

آخر مواضيعي

من صام رمضان إيمانا واحتسابا

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام  
 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)

إيمانا, واحتسابا, رمضان

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عطر إيل إيف سان لوران أم التوام جمال حواء 0 2015-08-24 12:50
كم مرة صام الرسول صلى الله عليه وسلم شهر رمضان المبارك؟ محمد إسلام الخيمة الرمضانية العامة 2 2015-07-11 13:54
ان شاء الله تكونو بخير وعافية bravo1 منتدى الترحيب، التعارف و التهاني 5 2015-05-16 15:40
سان جيرمان يؤكد بقاء كافاني Ć.ŖŎήaĻđo المنتدى الرياضي العام 0 2015-05-02 17:26


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
المراجع : متاحة
المصادر : متاحة


 

الساعة الآن 09:35 بتوقيت الجزائر
المنتدى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء, فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه.
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات الوادي انفو ولا نتحمل أي مسؤولية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر).


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir, منتدى الوادي , منتدى وادي , منتدى الجزائر