الأنبياء وأعلام الأمة والتاريخ و الحضارة الاسلامية سيرة...شخصيات اسلامية ...حال الامم القديمة

قائمة الأعجاب4 الإعجابات
  • 2 أضيفت بواسطة أم التوام
  • 1 أضيفت بواسطة استاذ علي
  • 1 أضيفت بواسطة محمد إسلام

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 2015-05-31, 13:01   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.85 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


المنتدى : الأنبياء وأعلام الأمة والتاريخ و الحضارة الاسلامية
قلب بورده أبا بكر الصديق - رضي الله تعالى عنه - خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم


الحمدُ لله الذي بعث نبيّه محمدًا - صلى الله عليه وسلم - في خير القرون، واختار له من الأصحاب أكمل الناس عقولاً وأقومهم دينًا وأغزرهم علمًا وأشجعهم قلوبًا، قومًا جاهدوا في الله حق جهاده فأقام الله بهم الدين وأظهرهم على جميع العالمين، وأشهدُ أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له إله الأوّلين والآخرين، وأشهدُ أن محمدًا عبده ورسوله خاتم النبيّين وإمام المتّقين، صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله وأصحابه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين .
أما بعد:
فاعلموا - أيها الناس - أن الله بعث محمدًا - صلى الله عليه وسلم - في خير القرون، بعثه حين كان الناس أحوج ما يكونون إلى الرسالة بل هم في ضرورة إليها فاختار الله له أقوامًا عرفوا نعمة الله عليهم بالإسلام فقاموا به أتَمّ قيام .
فاتَّقوا الله - أيها المسلمون - واعرفوا ما لهؤلاء الصحابة من الفضائل العديدة والخصال الحميدة الذين نصر الله بهم الإسلام ونصرهم به وكان منهم الخلفاء الراشدون الأئمة المهديّون الذين قاموا بالخلافة بعد نبيهم خير قيام فحافظوا على الدين وساسوا الأمة بالعدل والحزم والتمكين فكانت خلافتهم أفضل خلافة في التاريخ في مستقبل الزمان وماضيه، تشهد بذلك أفعالهم وتنطق بذلك آثارهم، وكان أجلّهم قدْرًا وأعلاهم فخرًا أبا بكر الصديق - رضي الله عنه - عبد الله بن عثمان «فما طلعت الشمس ولا غربت على أحد بعد النبيين خير من أبي بكر»(1) خلف النبي - صلى الله عليه وسلم - في أمته بإشارة من النبي صلى الله عليه وسلم، فقد ثبت في صحيح البخاري «أن امرأة جاءت إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - في حاجة فأمرها أن ترجع إليه فقالت: أرأيت إن لم أجدك ؟ قال: فائتي أبا بكر»(2) وهَمّ صلى الله عليه وسلم أن يكتب كتابًا لأبي بكر يجعله الخليفة من بعده ثم قال: «يأبى الله والمسلمون إلا أبا بكر»(3) وفي رواية «معاذ الله أن يختلف المؤمنون في أبي بكر»(4) وخلّفه النبي - صلى الله عليه وسلم - على أمته في الصلاة والحج «فقد أمر أن يصلي أبو بكر بالناس حين مرض النبي صلى الله عليه وسلم»(5) «وجعله أميرًا على الناس في الحج سنة تسع من الهجرة»(6) وكل هذا إشارة إلى أنه الخليفة من بعده ولو كان أحد يستحق الخلافة بعد النبي - صلى الله عليه وسلم - سوى أبي بكر لخلّفه النبي - صلى الله عليه وسلم - في الصلاة والحج، لَمّا خلّفه النبي - صلى الله عليه وسلم - على إمامة المسلمين في الصلاة وهي أعظم أركان الإسلام بعد الشهادتين وخلّفه النبي - صلى الله عليه وسلم - على المسلمين في الحج وهو أعظم مجتمع يكون فيه المسلمون دَلّ ذلك دلالة ظاهرة على أنه الخليفة بعده في أمته في جميع شؤونهم .



«كان أبو بكر - رضي الله عنه - من سادات قريش وأشرافهم وأغنياهم، شهد له ابن الدغنة «سيد القارة» أمام أشراف قريش بِمَا شهدت به خديجة للنبي - صلى الله عليه وسلم - حين قال له: إنك تكسب المعدوم وتصِل الرحم وتحمل الكل وتقري الضيف وتُعين على نوائب الحق»(7) وهذه الأخلاق الفاضلة هي التي شهدت بها خديجة - رضي الله عنها - للنبي صلى الله عليه وسلم، فلمّا بُعث النبي صلى الله عليه وسلم «بادَرَ أبو بكر - رضي الله عنه - إلى الإيمان به وتصديقه ولم يتردّد حين دعاه إلى الإيمان ولازَمَ النبي - صلى الله عليه وسلم - طول إقامته بمكة»(8) «وصحِبَه في هجرته ونصَّ الله تعالى على هذه الصحبة حين قال في كتابه: ﴿إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا﴾ [التوبة: 40]، ولازَمَ النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - في المدينة»(9) [وشهِدَ معه جميع الغزوات وأسلم على يديه خمسة من العشرة المبشّرين بالجنة وهم: عثمان بن عفان، والزبير بن العوّام، وسعد بن أبي وقاص، وطلحة بن عبيد الله وعبد الرحمن بن عوف رضي الله عنهم، واشترى سبعةً من المسلمين يعذّبهم الكفارُ بسبب إسلامهم فأعتقهم رضي الله عنهم، منهم: بلال مؤذّن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وعامر بن فُهَيرة الذي صحبهما في هجرتهما ليخدمهما][م1].
«كان أبو بكر - رضي الله عنه - أعلم الناس برسول الله - صلى الله عليه وسلم - ومدلول كلامه وفحواه فقد خطب النبيُّ - صلى الله عليه وسلم - في آخر حياته وقال: إن عبدًا خيَّره الله بين الدنيا وبين ما عنده فاختار ما عند الله»(10) «ففهِمَ أبو بكر - رضي الله عنه - أن المخيّر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فبكى فعجِبَ الناسُ من بكائه؛ لأنهم لم يفهموا من كلام النبي - صلى الله عليه وسلم - ما فهِمَ»(11) «وكان رضي الله عنه أحب الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم»(12) ولذلك نقول نحن: إنه أحب الناس إلينا بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال فيه النبي - صلى الله عليه وسلم - وهو يخطب الناس: «إن أمَنّ الناس عليّ في ماله وصحبته أبو بكر ولو كنت متّخذًا من أمتي خليلاً لاتّخذت أبا بكر ولكن أخوّة الإسلام ومودّته»(13) .
«وجاء مرَّة إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال: يا رسول الله، إنه كان بيني وبين ابن الخطاب شيء فأسرعت إليه ثم ندمت فسألته أن يغفر لي فأبى فأقبلت إليك يا رسول الله ؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: يغفر اللهُ لك يا أبا بكر، يغفر اللهُ لك يا أبا بكر، يغفر اللهُ لك يا أبا بكر، ثم إن عمر - رضي الله عنه - ندِمَ فأتى منزل أبي بكر فسأل: أثَمّ أبو بكر ؟ قالوا: لا، فجاء إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فسلّم فجعل وجهُ النبي - صلى الله عليه وسلم - يتمعّر حتى أشفق أبو بكر أن يقول النبي - صلى الله عليه وسلم - لعمر ما يكره فجثا رضي الله عنه على ركبتيه فقال: يا رسول الله، واللهِ أنا كنت أظلم، واللهِ أنا كنت أظلم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: إن الله بعثني إليكم فقلتم كذبت وقال أبو بكر صدَق وواساني بنفسه وماله فهل أنتم تاركو لي صاحبي ؟ فهل أنتم تاركو لي صاحبي ؟ فما أوذي رضي الله عنه بعد ذلك»(14) .
«وكان رضي الله عنه أثبت الصحابة عند النوازل وأشدهم قلبًا، ففي صلْح الحديبية لم يتحمّل كثيرٌ من الصحابة الشروط التي وقعت بين النبي - صلى الله عليه وسلم - وبين قريش، وكان من الشروط: أن يرجع النبي - صلى الله عليه وسلم - من الحديبية دون أن يُكمّل عمرته وأنّ مَن جاء من قريش إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - ردّه إليهم وإن كان مسلمًا ومَن جاء من المسلمين إلى قريش لم يردّوه إلى المسلمين فشَقَّ ذلك على المسلمين وراجعوا النبي - صلى الله عليه وسلم - حتى إن عمر بالَغَ في مراجعة النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: إني رسول الله ولست أعصيه وهو ناصري، فذهب عمر إلى أبي بكر - رضي الله عنه - يُجادله في ذلك فقال أبو بكر: أيها الرجل، إنه لرسول الله وليس يعصي ربه وهو ناصره فاستمسِك بغرزه فواللهِ إنه لعلى الحق، فكان جواب أبي بكر كجواب النبي - صلى الله عليه وسلم - سواء بسواء»(15) وفي هذا دليل على أنه أكمل الصحابة وأشدّهم ثباتًا في مواطن الضيق .
«ولَمّا توفي النبي - صلى الله عليه وسلم - اندهش المسلمون لذلك حتى قام عمر - رضي الله عنه - وعمر مَن تعرفونه أشد الناس بأسًا وأقواهم تحمّلاً ولكنّه في هذه الحادثة العظيمة قام رضي الله عنه وأنكر موته وقال: واللهِ ما مات رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وليبعثنّه الله فليقطعنّ أيدي رجال وأرجلهم، ولكنّ أبا بكر - رضي الله عنه - جاء إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - من بستان كان له خارج المدينة فكشف عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقبّله وقال: بأبي أنت وأمي، طبت حيًّا وميِّتًا، ثم خرج إلى الناس فصعد المنبر فخطب الناس بقلب ثابت وقال: أَلا مَن كان يعبد محمدًا فإن محمدًا قد مات ومَن كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت، وتلا قوله تعالى: ﴿إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ﴾ [الزمر: 30]، وقوله تعالى: ﴿وَمَا مُحَمَّدٌ إِلا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ﴾ [آل عمران: 144]، فعرف الناس أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قد مات»(16) .
[ولَمّا أراد أن ينفّذ جيش أسامة بعد وفاة النبي - صلى الله عليه وسلم - راجَعَه عمر وغيره من الصحابة أن لا يسيّر الجيش من أجل حاجتهم إلى هذا الجيش في قتال أهل الرِدّة؛ لأن بعض العرب ارتدّ بعد موت النبي - صلى الله عليه وسلم - فأشار بعض الصحابة ومنهم عمر على أبي بكر - رضي الله عنه - أن لا يسيّر الجيش وأن يحبسه في المدينة من أجل قتال أهل الرِدّة ولكنّه رضي الله عنه صمّمَ على تنفيذه وقال: واللهِ لا أحِل راية عقدها رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ولو أن الطير تخطّفنا][م2]وكان في ذلك مصلحة عظيمة فإن القوم الذين ارتدّوا لَمّا رأوا أن أهل المدينة سيّروا إلى أطراف الشام جيشًا قالوا: إن لهم قوّة فرجع بعضهم إلى الإسلام بعد أن خرج منه وهذا من بركة تنفيذ ما فعله النبي صلى الله عليه وسلم .
«ولَمّا مات رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وارتدّ مَن ارتدّ من العرب ومنعوا الزكاة عزم رضي الله عنه على قتالهم فراجَعَه بعض الصحابة في ذلك ولكنّه صمّم على قتالهم، قال عمر رضي الله عنه: فعرفت أن ذلك هو الحق»(17) [وصفه علي بن أبي طالب رضي الله عنه؛ أي: وصف أبا بكر فقال: كنت أول الناس إسلامًا وأخلصهم إيمانًا وأحسنهم صحبة وأشبههم برسول الله - صلى الله عليه - هديًا وسمتًا وأكرمهم عليه، خلَفْتَه في دينه أحسن خلافة حين ارتدوا ولزمت منهاج رسول الله صلى الله عليه وسلم، كنت كالجبل لا تحرّكه العواصف ولا تزيله القواصف، متواضعًا في نفسك عظيمًا عند الله، أقرب الناس عندك أطوعهم لله وأتقاهم، هكذا وصَفَه علي بن أبي طالب رضي الله عنه][م3].
[تولى أبو بكر الخلافة بعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فسار في الناس سيرة حميدة وبارَك الله له في مدّة خلافته على قلّتها فقد كانت سنتين وثلاثة أشهر وتسع ليال][م4] [ومات رضي الله عنه ليلة الثلاثاء بين المغرب والعشاء ليلة ثلاث وعشرين من جمادى الثانية سنة ثلاث عشرة من الهجرة][م5] [وكان من بركته أن خلّف على المسلمين أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه؛ فإن هذا بلا شك من حسنات أبي بكر رضي الله عنه وعن عمر][م6] وعن جميع الصحابة رضي الله عنهم أجمعين .
فاتَّقوا الله - أيها المسلمون - واعرفوا لهذا القوم فضلهم وترضّوا عنهم وأحبوهم فإن الإسلام إنما جاءكم من قِبَلهم، هم الذين نقلوا كتاب الله، هم الذين نقلوا سنَّة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فنسأل الله تعالى أن يرضى عنهم وأن يجزئهم عن أمة محمد خيرًا، ونسأل الله أن يُتبعنا آثارهم ونسأل الله تعالى أن يتوفّانا على ملّة محمد - صلى الله عليه وسلم - وأن يحشرنا معهم؛ إنه جوادٌ كريم .
واسمعوا قول الله عزَّ وجل: ﴿وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ﴾ [التوبة: 100] .
بارَك الله لي ولكم في القرآن العظيم، ونفعني وإياكم بِمَا فيه من الآيات والذكْر الحكيم .
أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم ولكافة المسلمين من كل ذنب، فاستغفروه؛ إنه هو غفور رحيم .














محب السلف و استاذ علي معجبون بهذه.

أبا بكر الصديق - رضي الله تعالى عنه - خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم

آخر مواضيعي

أبا بكر الصديق - رضي الله تعالى عنه - خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016



التعديل الأخير تم بواسطة مختار22 ; 2015-06-13 الساعة 21:08
عرض البوم صور أم التوام   رد مع اقتباس

قديم 2015-05-31, 13:52   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: May 2015
العضوية: 283
الجنس :
ذكــــــر
الدوله :
مصر
المشاركات: 3,753 [+]
بمعدل : 3.93 يوميا
عدد المواضيع : 577
عــدد الــردود : 3176
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 79
نقاط التقييم: 514
تلقى إعجابات : 1705
أرسل إعجابات : 1916
الحالة:
استاذ علي غير متواجد حالياً
استاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of lightاستاذ علي is a glorious beacon of light
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : الأنبياء وأعلام الأمة والتاريخ و الحضارة الاسلامية
افتراضي

مشاركاتك دائما رائعه على الوادي انفو وفقك الله .











أم التوام أعجبه هذا.
آخر مواضيعي

كلمات لها معاني وعبر متجدد..


مسابقة الحروف المبعثرة


من اجمل التراث الجزائري


هل تعلم جديد ومتجدد...


هنا احبكم في الله


عرض البوم صور استاذ علي   رد مع اقتباس

قديم 2015-05-31, 14:57   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.85 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : الأنبياء وأعلام الأمة والتاريخ و الحضارة الاسلامية
افتراضي












آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام   رد مع اقتباس

قديم 2015-06-12, 02:20   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 21
الجنس :
ذكــــــر
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 1,744 [+]
بمعدل : 1.71 يوميا
عدد المواضيع : 814
عــدد الــردود : 930
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 742
تلقى إعجابات : 890
أرسل إعجابات : 1259
الحالة:
محمد إسلام غير متواجد حالياً
محمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to beholdمحمد إسلام is a splendid one to behold
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : الأنبياء وأعلام الأمة والتاريخ و الحضارة الاسلامية
افتراضي

بارك الله فيك و جعله في ميزان حسناتك











أم التوام أعجبه هذا.
آخر مواضيعي

طريقة حذف وازالة حساب الفيس بوك نهائيا في 30 ثانية


حلول تمارين الكتاب المدرسي لغة فرنسية 2 متوسط


تحضير جميع دروس التربية المدنية للسنة الاولى متوسط


حلول جميع تمارين الفيزياء للسنة الاولى ثانوي جذع مشترك آداب و لغات


معادلة تفاعل حمض الاكساليك مع حمض برمنغنات البوتاسيوم


عرض البوم صور محمد إسلام   رد مع اقتباس

قديم 2015-06-13, 13:41   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 19
الجنس :
أنثــــى
الدوله :
الجزائر
المشاركات: 10,064 [+]
بمعدل : 9.85 يوميا
عدد المواضيع : 4465
عــدد الــردود : 5599
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 0
تلقى إعجابات : 4075
أرسل إعجابات : 4538
الحالة:
أم التوام غير متواجد حالياً
أم التوام is an unknown quantity at this point
 


كاتب الموضوع : أم التوام المنتدى : الأنبياء وأعلام الأمة والتاريخ و الحضارة الاسلامية
افتراضي

وفيك بارك الله محمد











آخر مواضيعي

ملف كامل حلويات عيد الفطر 2016


صدور كروشي 2015


قنادرقطيفة 2016


فساتين بيت 2015


قنادر قطيفة 2016


عرض البوم صور أم التوام   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)

وسلم, الأم, الصديق, تعالى, خليفة, رسول, عليه

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لماذا سبق أبو بكر الصديق رضي الله عنه الصحابة؟ استاذ علي الأنبياء وأعلام الأمة والتاريخ و الحضارة الاسلامية 0 2015-05-24 00:35


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
المراجع : متاحة
المصادر : متاحة


 

الساعة الآن 12:58 بتوقيت الجزائر
المنتدى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء, فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه.
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات الوادي انفو ولا نتحمل أي مسؤولية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر).


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir, منتدى الوادي , منتدى وادي , منتدى الجزائر